اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

امرأة أمريكية تنجب طفلتها في الشارع خلال توجهها إلى المستشفى

امرأة أمريكية تنجب طفلة خلال توجهها إلى المستشفى
امرأة أمريكية تنجب طفلة خلال توجهها إلى المستشفى - الصورة من صحيفة "ديلي ستار"

أنجبت امرأة أمريكية طفلتها أثناء توجهها إلى المستشفى، بعد أقل من ساعة من دخولها في المخاض، وذلك في واقعة غريبة للغاية.

أسرع مخاض

وفي التفاصيل، أنجبت أليسون مايكل التي تعيش في ويستفيلد تاونشيب بولاية أوهايو، طفلة قبل أسبوعين، وبعد حوالي ساعة من دخولها في المخاض، وهي في طريقها إلى المستشفى، ووفقاً لصحيفة "ديلي ستار".
وكان من المفترض أن تلد الأم الشابة في 13 من أكتوبر الجاري، لكنها أنجبت في وقت مبكر عن ميعاد ولادتها، بدلاً من الانتظار للوصول إلى المستشفى، حيث تفاجأ كل من والدها ووالدتها بخبر إنجابها، عندما خرجا من المنزل للتوجه إلى المستشفى.

الطفلة بصحة جيدة

وإثر الولادة نقلت الطفلة مع والدتها إلى مستشفى قريب، وهما بصحة جيدة، ومن المقرر أن تخضع المولودة لفحص طبي للاطمئنان عليها أكثر.
وبلغ وزن الطفلة عند الولادة أقل من 5 أرطال عند الولادة، كما أشاد رئيس Westfield Fire Brian Cavanaugh بفريقه بعد الحدث.
تابعي المزيد: ولادة 3 توائم متطابقين بالمشيمة نفسها في بريطانيا

قصة أخرى

وفي قصة سابقة أخرى، رزق زوجان في ولاية إنديانا الأمريكية بطفلهما أثناء توجههما إلى المستشفى للولادة.
وقالت الأم إميلي وادل: "كانت انقباضاتي تفصل بينها 8 دقائق، ثم بعد 35 دقيقة، كان لدينا طفل بين يدينا".
وذكرت الأم أنها اتصلت بزوجها بالمنزل، وتوجهوا إلى المستشفى عندما اعتقدت أنها ستدخل في المخاض، وأخبرته أن يعود إلى المنزل، لكنها لم تكن متأكدة من قدوم الطفل.

ليست الولادة الأولى

ولفتت إيميلي وهي أم لـ3 أطفال، إلى أن هذه الولادة لم تكن الأولى بالنسبة لها، ولكنها كانت مختلفة، مؤكدة: "عندما كنا في الطريق السريع، قلت، لا أريد أن أنجب طفلاً في الشاحنة"، حيث كشف ستيفان واديل زوج إميلي، أن زوجته أمسكت بذراعه وطلبت منه التوقف، قبل أن يتولى بنفسه عملية الولادة ويلتقط طفلته.
وبعد انتهاء الولادة وبينما كانا ينتظران المساعدة، أكدت إميلي أنها اتصلت بأختها، وهي ممرضة المخاض والولادة، وأخبرتها بحدوث الولادة على الطريق السريع، لتجيبها متفاجأة: "هل أنت تمزحين؟".
ووفقاً لـ "سي إن إن"، أكد الزوجان إن ما حدث كان أروع شيء فعلوه على الأرجح، ولكنهم لا يريدون فعل ذلك مرة أخرى.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر