اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تُرى بالعين المجردة.. سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة

سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من pexels
سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من pexels
سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من حساب الجمعية الفلكية بجدة
سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من حساب الجمعية الفلكية بجدة
سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من pexels
سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من pexels
سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من pexels
سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من حساب الجمعية الفلكية بجدة
سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية مغرب اليوم الجمعة - الصورة من pexels
3 صور

أعلن ماجد أبوزاهرة، رئيس الجمعية الفلكية بجدة، عن حدوث ظاهرة اقتران القمر بكوكب المشترى اليوم الجمعة الموافق 4 نوفمبر 2022 تحديدا في الفترة ما بعد غروب الشمس وحتى بداية الليل، ويلاحظ في سماء الوطن العربي وسماء السعودية حدوث الاقتران والقمر في طور الأحدب المتزايد كونه سيشكل بقعة لامعة في سماء الليل ويمكن رصده بالعين المجردة.

واسترسل "أبوزاهرة" موضحا أن وجود القمر قرب المشترى عند حدوث الاقتران لا يعني أنهما بالقرب من بعضهما البعض في الفضاء، ولكن إشارة لقرب الرؤية بينهما على قبة السماء فقط، ويعد كوكب المشترى رابع جسم لامع في قبة السماء يأتي في ترتيبه بعد الشمس والقمر والزهرة، ويمكن لأي شخص أن يراه بالعين المجردة اليوم كونه سيتشكل في هيئة نقطة بيضاء ساطعة للراصد.


ويمكن للراصد عبر المنظار أو التلسكوب الصغير مشاهدة كوكب المشترى وحوله أقماره الـ4 الكبيرة التي تعرف بإسم " أقمار غاليلو " وهي: غانميد، كاليستو، يوروبا، ايوا - حيث تظهر كنقاط ضوئية صغيرة قرب المشتري، وأوضح "أبوزاهرة" أن حركة الأجسام ستنتقل نحو الغرب بشكل ظاهري، نتيجة لدوران الأرض حول محورها، إلا أنه في الأساس ينتقل القمر نحو الشرق بالنسبة للنجوم.

وعبر حساب الجمعية الفلكية بجدة الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" دعا "ماجد أبوزاهرة" محبي الظواهر والأحداث الفلكية لمتابعة الحدث اليوم عن قرب.

ظاهرة الشفق الوردي

شهد يوم الأربعاء الماضي الموافق 2 نوفمبر 2022، حدوث ظاهرة استثنائية لسطوع الشفق الوردي، بسماء مدينة ترومسو في النرويج، وبالحديث عن مفهوم الشفق الوردي فهو علامة على وجود غاز النيتروجين، يظهر اللون الوردي عندما تنخفض الجسيمات النشطة من الفضاء إلى مستوى أقل من المعتاد، وتصطدم بجزيئات النيتروجين عند إرتفاع 100 كيلومتر وأقل، الجدير بالذكر أن معظم الشفق القطبي أخضر بسبب ذرات الأكسجين التي تصطدم بها الجسيمات نشطة على إرتفاع 100 كيلومتر إلى 300 كيلومتر فوق سطح الأرض.

وبتسليط الضوء على سبب اختلاف الألوان للشفق القطبي فهو يعود لطبيعة الغلاف الجوي للأرض الذي يتكون من غازات مختلفة مثل الأكسجين والنيتروجين.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر