اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

باحثة سعودية تحذر من الورقيات غير المغسولة

2 صور
حذرت دراسة حديثة من تناول الخضراوات والورقيات دون غسلها جيدًا، لتجنب الإصابة بداء الفاشيولا الذي يصيب كبد الإنسان والماشية، وهو مرض منتشر ينتقل عن طريق الطور المعدي «الميتاسركاريا المتحوصلة» التي توجد في الخضراوات الورقية غير المغسولة.

ووفقاً لـ"مكة" أوضحت الدراسة التي أجرتها الباحثة فاطمة الحربي من كلية العلوم في جامعة الطائف أنّ نسبة إصابة الماعز بمرض طفيل الفاشيولا أو ما يعرف بالديدان الكبدية في الطائف للعام المنصرم 3،43% في السلالة المستوردة من الخارج، بينما بلغت نسبة الإصابة محليًّا 0،98 %، مشيرة إلى أنّ أبرز الأعراض الناتجة عنه، فقر دم وفقدان الوزن مما يؤدي إلى الإصابة بحصوات في الحويصلة المرارية وسرطان الكبد، إضافة إلى الفشل الكلوي المصاحب للفشل الكبدي، حيث إنها قامت بعزل تسعة أنواع من البكتيريا الممرضة المصاحبة لطفيل الفاشيولا التي تلعب دورًا هامًا في نقل الكائنات الحية الدقيقة أثناء دورة حياتها وتسبب التهاب السحايا والفشل الكلوي، وبعد إجراء العديد من الاختبارات على مستخلص الإيثيلي لنباتات الأرطة أثبتت قدرتها في القضاء على البكتيريا المصاحبة للمرض بنسبة 100 %.

كما دعت الحربي إلى توعية المستهلكين بعدم تناول الخضراوات إلا بعد غسلها جيدًا بالماء، ثم نقعها في محلول الخل والماء لمدة عشر دقائق، بالإضافة إلى تجنب تناول الأكباد النيئة.

يشار إلى أنّ داء الفاشيولا هو عبارة عن ديدان يتراوح طولها 3 سم، وتثبت نفسها بممص أمامي يحيط بفتحة الفم في القنوات المرارية في الحيوانات آكلة العشب كالأغنام والماشية، والأرانب والخيل والحمير بصفتها مستودع ويصاب الإنسان مصادفة كعائل نهائي.

الجدير بالذكر حذر مركز الوقاية ومكافحة الأمراض الأمريكي في أحدث تقاريره من أنّ الخضراوات الورقية مثل: الخس والسبانخ على سبيل المثال، تعتبر من أهم مصادر الغذاء الملوث والتسمم الغذائي الذي يجب الاحتراس منه والحرص على التأكد من تنظيفه بطريقة سليمة.