مشاهير /مشاهير العرب

فايز المالكي لـ"سيِّدتي": "مناحي" ضروري لمساندة "خميس بن جمعة"

رداً على سؤال "سيِّدتي" حول إقحام شخصية "مناحي" في مسلسل "خميس بن جمعة" الذي يعرض خلال شهر رمضان على شاشة "روتانا خليجية"، صرح الفنان السعودي فايز المالكي أنه اختارها بالاتفاق مع كاتب العمل مازن طه حتى تكون الشخصية المساندة، والتي توازن شخصية "خميس" التي يقدمها في مسلسله الجديد.

وأعلن فايز لـ"سيِّدتي" أنه بصدد الدخول في عمل درامي اجتماعي جديد متصل، مبيناً أن المؤلف مازن طه قارب على الانتهاء من كتابة المسلسل، ولفت إلى أنه قد يرى النور قريباً وقبل رمضان القادم.

ولقد جاء هذا الحديث للمالكي أثناء استضافة الإعلامي علي العلياني له في فقرة المؤتمر الصحفي في الحلقة الثالثة من برنامج "يا هلا رمضان" على قناة "روتانا خليجية" حيث تواجد "سيِّدتي نت" هناك.

وتحدث المالكي في البرنامج عن الكوميديين السعوديين، حيث أوضح أن التجربة مع حسن العسيري كانت جيدة لكنه لن يكررها، أما عن رجال الدين فأظهر احترامه لهم، إلا للذين يدعمون الإرهاب منهم.

وقال عن التلفزيون السعودي: "هو بيتي الأول، ومهما طلعنا نرجع إليه، ويشرفني أن أكون فيه ولو كومبارساً".

وأنكر المالكي أن يكون قد سرق شخصية "مناحي"، مؤكداً أنه مثّلها مع بكر الشدي في مسلسل مكون من 30 حلقة، وعن المسرح فذكر أنه عندما يجد النص الجيد سيقدمه.

وأبدى الفنان إعجابه بزميله ناصر القصبي رغم عدم رضاه عن تجربة الأخير مع عبدالرضا.

وعند سؤاله عن قيادة المرأة أجاب: "المرأة بتسوق بتسوق، الموضوع فقط يحتاج وقتاً لقيادة المرأة للسيارة".

وعن حياته وذكرياته، فأشار الفنان أن الذكريات الأليمة تلازمه أما الجميله ففارقته وقال: "أنا ابن قرية بسيطة ليس فيها تكلّف، أرعى الغنم وأعود إلى البيت، وليس لديّ ذكريات فيها مغامرات وأسفار، ولا أملك من طفولتي أي صور".

وتذكر المالكي الفترة التي غضب والده منه فيها بسبب التمثيل، أما والدته فشجعته على التمثيل، وأوضح أن أهله كانوا يتابعون أعماله على الشاشة.

وعن ذكرياته في الأعمال فتكلم عن المودة والمحبة التي كانت بيته وبين الفنانين محمد العيسى ومحمد الحجي في مسلسل "أخواني أخواتي"، أا الفنان محمد العلي فيعتبره كالأب وكعميد الفنانين السعوديين.

وعن رأي أخيه الشيخ د. علي المالكي بمجاله الفني، فقال أن أخيه ينصحه بتقديم أعمالاً ليس فيها موسيقى، إلا أن العلاقة بينهما جيدة حسب ما وصفها الفنان.

وفي فقرة المحاكمة أوضح المالكي ما أشيع عن "البنت التي يهواها" موجهاً رسالة إلى الأمير الوليد بن طلال قال فيها: "البنت التي سلمتني السيارة والمشهد موثق؛ لأن يوسف صوره، ولكن الحساد كثر وإرضاء الناس غاية لا تدرك، وعندما علم الأمير أنني أعطيت السيارة ليوسف الأنصاري "الذي توفي" قال لي: "بلغ يوسف أنني سأشتري السيارة بمليون ريال، وسيتعلم في مدارس المملكة على حسابي، وسأشتري له بيتاً".

وشدد المالكي على أهمية اختيار الأدوار التوجيهية، وتكلم عن حلقات "الإيمو" التي قدمها وكان هذفها التحذير من هذه الظاهرة.

ووجه المالكي تمنيه إلى عسيري قائلاً: "أتمنى من حسن عسيري أن يرتقي، وأقول له: تعبنا، حاول تقديم شيء يرضى عنه المشاهد، ولا أحبذ تجربته مع عبدالحسين عبد الرضا"، مضيفاً: "ليس لدي الوقت لمهاترات حسن عسيري، وهو ممثل فاشل، ولا أحد يدري شيئاً عن أعماله الآن".

وبرأي المالكي فهناك نقص كتاب في بلده، لذلك يضظر نجوم الشاشة السعودية إلى عدم رفض أي مسلسل يعرض عليهم، وعليه فأشار الفنان إلى أنه يتعاون مع كاتب سوري اسمه مازن طه وأشاد بتجربته.
واختتمت الحلقة بفقرة السحور، والتي استضاف فيها علي العلياني المخرج والمنتج السعودي بندر بن عبدالسلام، والمذيع والصحافي الرياضي فهد المساعد، اللذين تحدثا عن صفات الفنان فايز المالكي وعلاقتهما الوطيدة به.

 

 

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

X