اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

اعتماد جلسات "اليوجا الضاحكة" لمريضات سرطان الثدي

2 صور
اليوجا رياضة عرفت منذ القدم بأنها نظام للروح والجسد والعقل، كما أنها تهدئ البال وتقلل من التوتر والقلق، خاصة إذا تم اعتمادها في الروتين اليومي للحياة.
وفي خطوة فريدة وجديدة، اعتمدت مؤخّراً المؤسسة المصرية تقديم جلسات يوجا بالضحك لمكافحة سرطان الثدي للسيدات المريضات والناجيات في إطار الخدمات التأهيلية والنفسية لعلاج مرض سرطان الثدي، حيث عقدت المؤسسة المصرية أول جلسة في حديقة الأندلس في الزمالك، وقامت بالتدريب فيها المدربة العالمية المعتمدة الدكتورة أوتا مينييل التي أكّدت بدورها أن اليوجا بالضحك تعمل على تحسين الحالة الصحية والنفسية للإنسان، فيصبح أكثر تفاؤلاً وقادراً على مواجهة المشكلات التي يمر بها.
من جانبها، صرحت الدكتورة مينييل بأن اليوجا تساعد في تغيير الحالة النفسية لمريض السرطان من التوتر والخوف إلى الراحة النفسية والشعور بالفرح، ممّا يمنع فرص تقدم المرض، وفقاً لـ"المدينة".
يشار إلى أن لممارسة اليوجا الضاحكة فوائد عديدة، منها: تقوية جهاز المناعة، خفض مستويات الكورتيزول أو هرمون التوتر في الدم، تحسين قدرة الرئة، توسيع عضلات المعدة، زيادة التركيز، تخفيف الإجهاد، التخلص من الضغط النفسي، وتقوم اليوجا الضاحكة على أساس أن الجسم لا يعرف الفرق بين الضحك الحقيقي والمصطنع، وبالتالي عندما تفتعل الضحكات خلال اليوجا ويكون لديك استعداد للضحك التلقائي تحصل على مزايا نفسية وفسيولوجية من الضحك واليوجا سوياً.