اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كيف تهيئين ابنتك لتشغل منصباً مهماً؟

اغرسي بداخل ابنتك حبَّ تحمل المسؤوليَّة والتصرُّف السليم
ازرعي فيها حبَّ القراءة بمجالات مختلفة
علميها التميُّز بين الواقع والخيال
3 صور

أصبحت الفتاة الآن في مجتمع تشارك في جميع المجالات، ولها دور فعَّال واحقيَّة في ابداء رأيها والمشاركة بكل ما يفيد الوطن والمجتمع، وأصبحت تشارك في مجالات ومناصب، وترشح نفسها لمناصب كانت تقتصر فقط على الذكور، ولكي تجعلي ابنتك عضواً مهماً في المجتمع لا بد أن تزرعي فيها منذ الصغر حبَّ التحدِّي والثقة بالذات وأموراً لكي تستطيع أن تفيد نفسها ووطنها.


«سيدتي وطفلك» التقت بالمستشارة الأسريَّة والنفسيَّة، الدكتورة عماديَّة محمد زكري، لتوضح لنا أهم النقاط، التي لا بد على الأهل غرسها في ابنتهم منذ الصغر لتواجه المجتمع، لكي تصبح امرأة مستقلة قادرة على الاعتماد على نفسها، ولها أهدافها وقادرة على مواجهة الحياة بنجاح واصرار، فلا بد من توعيتها بالآتي:


ـ معرفة قدراتها وهواياتها، وتعزيز ثقتها بنفسها.
ـ تطوير لغة الحوار لديها بتعليمها الانصات الجيِّد، واحترام رأي الآخر، وابداء رأيها بطريقة فيها اقناع واحترام الآخر.
ـ التميُّز بين الواقع والخيال، عليها فصل القصص والروايات عن الواقع.
ـ اذكري لها نماذج ناجحة من النساء ولهنَّ دور في المجتمع لتحفيزها.
ـ ازرعي فيها حبَّ القراءة بمجالات مختلفة وناقشيها بعد انتهاء من قراءتها، وناقشيها عن أهم النقاط في الكتاب ورأيها به، وتوضيح لها أنَّ رأيها مهم جداً.
ـ وضِّحي لها أنَّ من الجميل جداً أنَّك تخوضين تجربة جديدة، فإذا وفقت فابدعي واثبتي نفسك فيها، وإذا لم توفقي فالمستقبل أفضل من دون يأس وتعلمي من اخطائك.
ـ عند خوض أي تجربة لا بد من معرفة شروطها ودراسة الخطوات جيداً، ولا بد من التعلم من تجارب الآخرين لتفادي الوقوع بنفس الأخطاء.
ـ وضحي لها كيف يخدم الإنسان مجتمعه، وذلك من خلال إيمانه برسالته وواجبه نحو هذا المجتمع، وذلك بالمساهمة في كل ما يمكن عمله في شتى المجالات.
ـ عدم اتخاذ أي قرار في حالة الانفعال الشديد مثل (الغضب، الخوف، الفرح)؛ لأنَّ الإنسان أثناء هذه الانفعالات الشديدة يكون من الصعب اتخاذ القرار الصائب لما تسببه هذه الانفعالات من تغييرات في الهورمونات والعمليات العقليَّة.
ـ اغرزي بداخلها حبَّ تحمل المسؤوليَّة والتصرف السليم في المواقف الصعبة بذكاء وهدوء.