اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

"شفط الدهون" يبتر أطراف سعودية بالرياض

عملية شفط الدهون تؤدي إلى بتر أطراف سعودية
عملية شفط الدهون تؤدي إلى بتر أطراف سعودية
عملية شفط الدهون تؤدي إلى بتر أطراف سعودية
عملية شفط الدهون تؤدي إلى بتر أطراف سعودية
4 صور
تحول حلم شابة سعودية بالرشاقة إلى كابوس مدمر بعد أن أدت عملية شفط الدهون إلى بتر أطرافها نتيجة أخطاء ومخالفات خلال إجراء العملية التي تمت في مركز متخصص في مدينة الرياض، رغم أن إجراء الجراحة كان تحت التخدير الموضعي.
ووفقاً لصحيفة "الرياض"، فقد قالت "صحة الرياض": بناءً على شكوى والدة مراجعة، وذلك بالنيابة عن ابنتها التي كانت ترغب بسحب كمية من الدهون من منطقة البطن، وإعادة الحقن في منطقة الأرداف، إلا أنها وبعد إجراء العملية، تدهورت صحتها، وأدخلت مستشفى حكومياً في الرياض قرر بضرورة بتر اليدين من مفصل المرفقين، والقدم اليمنى من مفصل الركبة، نتيجة ما حصل لها من مضاعفات صحية.
وبحسب أقوال المدّعى عليه، فقد تبين أنّ العملية استغرقت قرابة الساعتين بالتخدير الموضعي، وأجريت داخل عيادته في المجمع الطبي، مما يعد مخالفة صريحة للنظام واستهتاراً باللوائح والتشريعات، وبتشكيل لجنة عاجلة زارت المجمع، تبين أن التنظيم الإداري والطبي داخل المنشأة لم يصل إلى المستوى الأدنى المطلوب، الأمر الذي يعد مخالفاً لنظام المؤسسات الصحية.
وأضافت "صحة الرياض": بعد كشف اللجنة على غرفة العمليات التي أجرى فيها الطبيب شفط وحقن الدهون للمواطنة، تبين عدم وجود المستلزمات الطبية الضرورية في العيادة.
وبناء على هذه التحقيقات ونتائجها، أوصت اللجنة بإصدار قرار بإيقاف الطبيب، والرفع للهيئة الصحية الشرعية للنظر في الحق الخاص، وتطبيق النظام بإلغاء الترخيص بمزاولة المهنة الصحية، وشطب اسم الطبيب من سجل المرخص لهم، والرفع إلى لجنة النظر في مخالفات المؤسسات الصحية الخاصة لتطبيق أشد العقوبات على المنشأة لمخالفتها نظام المؤسسات الصحية الخاصة، وافتقار غرفة العمليات التي استخدمها الطبيب للنظافة والتجهيزات الطبية والفنية اللازمة.