اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

استخدام "الإيموجي" بكثرة يفسد علاقاتك في مجال العمل

استخدام "الإيموجي" بكثرة يفسد علاقاتك في مجال العمل
"الإيموجي"
3 صور
يستخدم أغلب الناس الرموز التعبيرية "الإيموجي" عوضاً عن الكلمات، أو اختصاراً لها، أو لجمل بأكملها، للتعبير عن حالتهم، أو التعليق، أو المشاركة، خاصةً على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي الرسائل النصية، على أن الإفراط في ذلك قد يسبب لمستخدمها مشكلات عدة، خاصةً في العمل.
هذا ما أكدته دراسة حديثة، أجراها باحثون من جامعة أمستردام، بالتعاون مع جامعات أخرى، أفادت بأن كثرة استخدام الرموز، أو "الإيموجي" التعبيرية خلال المحادثات الإلكترونية قد يكون له تأثير سلبي على علاقة المستخدم بالآخرين.
وقال موقع TheNextWeb"": إن الباحثين وجدوا أن كثرة استخدام "الإيموجي" في المحادثات الرسمية، والمتعلقة بالعمل من شأنها إعطاء انطباع لزملاء العمل والعملاء بأن مستخدمها أحمق، أو على الأقل الشك في قدراته العقلية. وفقاً لـ "الوكالات".
وتوصل العلماء إلى تلك النتائج بعد أن طلبوا من 549 شخصاً من 29 دولة مختلفة قراءة رسائل بريد إلكتروني متعلقة بالعمل مرسلة من أشخاص مجهولين، وطُلِبَ منهم بعد ذلك أن يقيِّموا كفاءة الشخص المرسل، ومدى ما يتمتع به من ود، واكتشف الباحثون في النهاية أن الرموز التعبيرية تعطي انطباعاً سلبياً عن المرسل.