أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

قرن الجاموس عوضاً عن الكؤوس الزجاجية للحجامة!

قرن الجاموس يحافظ على الحرارة المحتبسة داخله لمدة أطول من الزجاجة
يتخلص من الأوكسجين الموجود داخل القرن عبر إحراق ورقة

بهدف التخلص من آلام الظهر، ونزلات البرد، يتَّبع الإندونيسيون طريقة المعالجة بالحجامة، لكنهم يفضلون استخدام قرن الجاموس عوضاً عن الكؤوس الزجاجية!
وبحسب مراسل "الأناضول"، فإن الشخص الذي يشرف على المعالجة بقرن الجاموس، يتخلص من الأوكسجين الموجود داخل القرن عبر إحراق ورقة، أو قطن مبلل بالكحول داخله، يلي هذه الخطوة مباشرة إلصاق القرن في أماكن الألم بالظهر والعنق، وتركه حتى يتجمع الدم الفاسد الموجود في جسم المريض.
ويقول الإندونيسيون: إن سبب استخدامهم قرن الجاموس عوضاً عن الكؤوس الزجاجية في الحجامة، هو أن قرن الجاموس يحافظ على الحرارة المحتبسة داخله لمدة أطول، ما يؤدي إلى ارتخاء العضلات المتقلصة بشكل أفضل.
ويلجأ كثير من سكان إندونيسيا إلى هذه الطريقة من العلاج للتخلص من آلام الظهر، والإرهاق المستمر، والقلق، ونزلات البرد، حيث يقول باك عصمت: إنه واحد من 5 أشخاص يقومون بمعالجة مرضاهم باستخدام قرن الجاموس في العاصمة جاكرتا.
وتابع عصمت قائلاً: "منذ سنين وأنا أقوم بهذا العمل، وأحصل على 10 دولارات من كل مريض يأتي إلي، ولأن المرضى يستفيدون من هذا العلاج، فإنهم يعودون إلي بين الفترة والأخرى".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X