أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

نساء تسلقن أعلى قمة في العالم

جونكو تابي

ترتبط رياضة تسلق الجبال والشغف بارتقاء المرتفعات بحب المغامرة والمخاطرة وعشق الطبيعة، وتحتاج إلى لياقة بدنية مرتفعة وقوة احتمال فائقة، ومعرفة بتسلق الجبال واستخدام الأدوات المساعدة اللازمة.

فتسلق الجبال مدرسة يتفوق فيها الإنسان على نفسه وعلى الطبيعة وعلى كل أنواع المعطلات من برد أو حر أو شمس حارقة وغيرها من المخاطر، لذا يجب أن يتحلى المتسلق بالصبر وروح التعاون والتضحية والجرأة والاتزان العقلي، ورغم ذلك وجد هناك العديد من النساء اللواتي أحببنها وكُنّ الأوائل بها، ومنهن:

سانتوش ياداف:

متسلقة جبال وهي أول امرأة في العالم تتسلق جبل إيفرست مرتين خلال مهمتها إيفرست عام 1992، وقد أنقذت حياة متسلق آخر هو موهان سينغ، من خلال تقاسم الأكسجين معه، كما أنها أصغر امرأة في العالم في تحقيق هذا الإنجاز، سن العشرين في عام 1992، وهي حاليًا ضابط في شرطة الحدود الهندية التبتية، وكانت جزءًا من معسكر التسلق الدولي من تسع دول إلى نون كون في عام 1989.

جونكو تابي:

أول امرأة تصل إلى قمة جبل إيفرست، وأول امرأة تصعد جميع مؤتمرات القمة السبع من خلال تسلق أعلى قمة في كل قارة، وكانت تعتبر طفلة صغيرة وضعيفة، لكنها على الرغم من ذلك بدأت تسلق الجبال في سن 10 سنوات، في رحلة تسلق الطبقة إلى جبل ناسو، ومن عام 1958 إلى عام 1962 درست تابي الأدب الإنجليزي والتعليم في جامعة شوا النسائية، حيث كانت عضوًا في نادي تسلق الجبال، وتم تشخيص تابي بالسرطان في عام 2012، لكنها استمرت في العديد من الأنشطة ومنها تسلق الجبال، وتوفيت في مستشفى في كاواجو في 20 أكتوبر 2016.

ماري باراديس:

أول امرأة تتسلق مونت بلانك، أعلى جبل في أوروبا، وخلال الصعود النهائي أصبحت مرهقه وكانت باراديس في حالة سيئة جدًا حيث واجهت صعوبة في التنفس، وكانت غير قادرة على الكلام، ولم تتمكن من الرؤية، واستنفدت قواها وتراجعت جهودها تمامًا، وقالت إنها توسلت لرفاقها كي يقوموا برميها إلى أقرب شقوق لإنهاء بؤسها.

أرلين بلوم:

هي متسلق جبال أمريكية ومن المعروف أنها أول امرأة أمريكية تحاول الصعود لجبل إيفرست، كما أنها تقود صعود جميع النساء لجبل أنابورنا، وكانت بلوم جزءًا من أول فريق من النساء يصعد إلى جبل ألاسكا في عام 1970، كما شاركت في حملة استكشافية عام 1976 على جبل إيفرست كجزء من بعثة إيفرست الأمريكية الثانية عشر.

أليسون هارغريفز:

متسلقة جبال بريطانية، وشملت الإنجازات التي حققتها تسلق جبل إيفرست وحدها دون استخدام الأكسجين المعبأ في زجاجات أو الدعم من فريق شيربا، في عام 1995، وكذلك تسلق الوجه الشمالي الصعب لإيجر في جبال الألب في عام 1988.
وقد استوجب التسلق معرفة تقنيات التسلق وقطعه الأساسية وكيفية استخدامها وعتاد ومعدات حاسمة للغاية، وقد تطورت هذه الأدوات تطورًا كبيرًا مذهلاً، كما استفاد من أفكار متسلقي الجبال رجال الإطفاء والإنقاذ.

وقد بدأت رياضة تسلق الجبال منذ عام 1854م، وتم تسلق جبل إيفرست الذي يبلغ ارتفاعه 8848 مترًا لأول مرة في عام 1953م من قِبل المتسلق النيوزيلندي إدموند هيلاري مع المتسلق النيبالي تينسينغ نورغاي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X