أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

أغرب المتاحف في العالم

متحف الفن السيئ
متحف مصاصي الدماء
متحف المراحيض
متحف الطفيليات
متحف الكانكون الغارق تحت الماء
متحف علاقات الحب المكسورة

يعد المتحف موسوعة شاهدة على التاريخ والفنون والمعلومات وحفريات الحيوانات الضخمة، وهناك عشرات الآلاف من المتاحف في جميع أنحاء العالم تهتم بجمع أشياء ذات قيمة علمية وفنية، أو ذات أهمية تاريخية، وجعلها متاحة للجمهور من خلال المعارض التي قد تكون دائمة أو مؤقتة، وهناك العديد من المتاحف التي قد تكون غريبه وغير معتادة، وإليكم هنا أغرب المتاحف في العالم:

متحف الفن السيئ:

متحف خاص تأسس في عام 1994، له ثلاثة فروع تقع جميعها بولاية ماساتشوستس في الولايات المتحدة؛ الأول في ديدام، والثاني في سومرفيل، والثالث في بروكلاين، ماساتشوستس بروكلاين. وهو المتحف الوحيد في العالم المكرس لجمع وعرض والحفاظ والاحتفال بالفن السيئ في جميع أشكاله، ومهمة العاملين فيه جلب أسوأ قطع فنية وعرضها على أوسع قدر من الجماهير، حيث يحتوي على حوالي 500 قطعة دائمة العرض، وعرض 25 إلى 35 منها على الجمهور في وقت واحد.

متحف الكانكون الغارق تحت الماء:

هو منظمة غير ربحية مكرسة لحفظ الفن ومقرها في كانكون، المكسيك، وبدأ إنشاء هذا المتحف في عام 2009م واكتمل بنهاية عام 2013م، ويضم المتحف مجموعة من 500 منحوتة، سلسلة منها من أعمال النحّات "جايسون ديكاريز تايلور" وخمسة نحاتين مكسيكيين آخرين من حديقة الكانكون البحرية الوطنية، بالإضافة إلى 3 صالات عرض مختلفة مغمورة ما بين 3 و6 أمتار تحت الماء، وكان هذا المتحف فكرة مدير الحديقة "جايمي غونزاليس كانتو" بمساعدة من النحّات "جايسون ديكاريز تايلور".

متحف علاقات الحب المكسورة:

تم تأسيس المتحف من قبل اثنين من الفنانين المقيمين، وتبدأ قصة هذا المتحف عام ٢٠١٠ فى عاصمة كرواتيا (زغرب)، عندما قرر الثنائي Olinka Vistica، وDrazen Grubisic الانفصال بعد علاقة زواج استمرت لأكثر من ٤ سنوات، ويضم متحف العلاقات المكسورة أكثر من ٢٠٠٠ قطعة تم التبرع بها من جميع أنحاء العالم، وبجانب كل غرض توجد بطاقة تعريفية يُسجل بها مدة العلاقة العاطفية والقصة التى يحملها الغرض وأهميته للطرفين، وذلك دون ذكر اسم الأشخاص أنفسهم.

متحف مصاصي الدماء:

هذا المتحف الغريب يجمع لك كل ما يتعلق بمصاصي الدماء تحت سقف واحد، المتحف الذي أسسه أحد الباحثين الفرنسيين المتخصصين في العصور الوسطى يتخذ من إحدى ضواحي باريس مقرًا له.

متحف المراحيض:

هو الوحيد من نوعه في العالم، المتحف الذي يحتل مبنى صغيرًا في العاصمة الهندية، حيث لا يستطيع 60 % من سكان البلاد الوصول إلى المراحيض الآمنة والصحية، وقد أسس المتحف ناشط إنساني هندي.

متحف الطفيليات:

يقع متحف الطفيليات في العاصمة اليابانية طوكيو، وقد أسسه أحد علماء الطفيليات عام 1953، يوصف المتحف الغريب بأنه أحد المتاحف الأكثر بشاعة في العالم، حيث يضم أكثر من 60 ألف عينة من الطفيليات والديدان، التي تحفظ كل واحدة منها في زجاجة مملوءة بالفورمالين.

يزخر العالم بالكثير من المتاحف المعروفة التي تعتبر من المعالم البارزة في كل دولة، لكن تلك مجموعة من أغرب المتاحف في العالم تتخصص في أشياء لا تخطر على بال أحد.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X