أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تكريم الفائزات بجائزة الشيخة فاطمة للمرأة الرياضية

شهدت الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات" رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، مؤخراً بمسرح فندق قصر الإمارات فعاليات حفل جائزة الشيخة فاطمة للمرأة الرياضية لعام 2012، التي تعد الأولى على مستوى العالم للرياضة النسائية، وضمت 11 جائزة ضمن 3 فئات، وذلك بحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ورئيس وأعضاء اللجنة المنظمة العليا للجائزة.

حضر الحفل عدد من الشيوخ والشيخات والقيادات الخليجية والعربية والدولية، وحضور كبير من مختلف القطاعات الرياضية ورجال السلك الدبلوماسي، حيث بدأ الحفل بالسلام الوطني وآيات مباركة من الذكر الحكيم وكلمة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك، رئيسة اللجنة العليا للجائزة التي ألقتها الدكتورة ميثاء سالم الشامسي وزيرة الدولة رئيسة جامعة زايد، التي رفعت أسمى آيات التهاني وأطيب الأمنيات إلى "أم الإمارات" الشيخة فاطمة بنت مبارك، راعية هذه الجائزة التي حظيت باهتمام بالغٍ، وبمتابعة حثيثة من قبل الناشطات في الرياضة، ومن المؤسسات ذات الصلة داخل دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها، وهو ما يعكس المكانة التي بلغتها هذه الجائزة، محلياً وإقليمياً ودولياً.

وتم تقديم فيلم تسجيلي عن الجائزة في النسخة الأولى، ثم أوبريت "رياضة المرأة حلم تحقق" الذي جسد الكثير من المعاني والقيم الرائعة بمشاركة زهرات الإمارات و150 طالبة من "الريم والآفاق"،

وعقب ذلك جاءت لحظة التكريم بالجائزة الغالية التي شهدت تنافس رياضيات من 11 دولة من مختلف الدول العربية للحصول على الجوائز في فئاتها الثلاث، فئة الرياضية المتميزة، وفئة الإدارية المتميزة، وفئة الإعلامية المتميزة، وفئة المدربة المتميزة، وفئة الرعاية والتسويق، وفئة تطوير المنتخبات والمشاركة الفاعلة، وفئة الرياضية المتميزة ذات الإعاقة، وفئة المؤسسات الإعلامية جهتان، وفئة تطوير الناشئات جهة واحدة، وهي التي استوفت الشروط بعد أن تم استبعاد الملفات غير مكتملة العناصر .

وكان في مقدمة المكرمات البارزات الفائزات بجائزة الشيخة فاطمة بنت مبارك للمرأة الرياضية بطلة الإمارات الذهبية الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم للشخصية الرياضية المحلية، والتي تسلمتها نيابة عنها الدكتورة ميثاء سالم الشامسي وزيرة الدولة رئيس جامعة زايد، فيما فازت الجزائرية الرياضية المعروفة حسيبة بولمرقة بجائزة الشخصية الرياضية الدولية، وشمل التكريم السباحة المصرية فريدة هشام عثمان الفائزة بفئة الرياضية المتميزة، أما فئة الرياضية المتميزة ذات الإعاقة الإماراتية ففازت بها نورة خليفة الكتبي، وفازت بجائزة فئة المدربة المتميزة المصرية شيرين كرم عبد المنعم، وفازت الزميلة الإعلامية البحرينية ندى عبد المجيد الشيباني المذيعة بقناة "سكاي نيوز" العربية في أبوظبي بجائزة فئة الإعلامية المتميزة.

ونالت بطلة العرب المغربية نوال المتوكل بجائزة الفئة الإدارية المتميزة، واستحقت قناة أبوظبي الرياضية جائزة فئة العمل الإعلامي الرياضي المتميز في الرياضة النسائية، واستحق نادي سيدات الشارقة جائزة فئة تطوير الناشئات في المجال الرياضي، أما جائزة تطوير المنتخبات النسائية والمشاركة الفاعلة فاستحقتها لجنة كرة القدم الإمارات للسيدات التابعة لمجلس أبوظبي الرياضي .

وفي ختام الحفل شكرت اللجنة المنظمة وكرمت الراعي الرئيسي للجائزة شركة بترول أبوظبي الوطنية تقديراً لدورها الوطني الرائد وقد تسلم الجائزة نيابة عن بطل الإمارات والعالم الذهبي محمد خليفة بن شليويح القبيسي مدير دائرة الموارد البشرية التي تسلمها نيابة عنه راشد الزعابي مدير العلاقات العامة بالشركة .

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X