سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

متى يلجأ الطبيب إلى عملية توسيع الرحم؟

تعتبر عملية الكحت عملية آمنة تماما.
الأسباب تشخيصية أو علاجية
يجب أن تتحدثي مع طبيبك أولاً
تحتاجين للراحة

عملية كحت الرحم أو ما تسمى "توسيع الرحم" هي عملية لتوسيع فتحة عنق الرحم تمهيداً لإجراء عملية الكشط أو الكحت لبطانة الرحم نفسه، عادة يؤديها الطبيب المختص في حالات وأسباب معينة.
التقت "سيدتي نت" باستشاري جراحة النساء والولادة ومناظير وأورام نسائية بالعيادة الأولى اتوال "نايل احمد حلمي" ليخبرنا عن ذلك.


• ما الأسباب التي تستدعي إجراء عملية توسيع الرحم؟
الأسباب التي تدفع الطبيب لإجراء عملية الكحت للمريضة إما أسباب تشخيصية أو أسباب علاجية:
1. لعلاج نزيف الرحم قبل أو بعد الدورة الشهرية.
2. إزالة أجزاء متبقية من المشيمة بعد الولادة
3. تنظيف الرحم بعد الإجهاض.
4. إزالة الأورام الليفية أو الزوائد من الرحم أو أي نسيج غير طبيعي كاشتباه بالأورام.

• ما هي مضاعفات الخضوع لعملية توسيع الرحم:
المخاطر الناجمة عن عملية التنظيف قليلة الحدوث في الأحوال العادية تعتبر عملية الكحت عملية آمنة تماما.
1. المخاطر الناتجة عن عملية التنظيف في المرأة الغير حامل نادرة الحدوث، ولكن من الممكن أن يحدث ثقب في جدار الرحم من جراء ذلك.
2. حدوث ثقب في جدار الرحم خصوصا إذا كانت الأم حاملا لأن جدار الرحم يكون طري.
3. حدوث تمزق في عنق الرحم في أثناء توسيعه.
4. حدوث ندبة في جدار الرحم وغالبا ما تحدث بعد الولادة أو الإجهاض.

• نصائح يجب وضعها بعين الاعتبار بعد اللجوء لعملية توسيع الرحمhttps://www.facebook.com/sayidatymotherandchild/:
1. يجب الامتناع عن الممارسة الجنسية حوالى أسبوعين.
2. تحتاجين للراحة يومين في الفراش بعد إجراء العملية.
3. تشعرين ببعض التقلصات لعدة أيام بعد عملية الكحت.
4. إذا لاحظت السيدة خروج سائل مهبلي غير اعتيادي كريه الرائحة لابد من مراجعة الطبيب.
5. من الممكن أن يحصل لخبطة في الدورة الشهرية بعد العملية، وهذا أمر طبيعي جداً.
6. إذا كنت ترغبين في حدوث حمل بعد عملية كحت الرحم يجب أن تتحدثي مع طبيبك أولاً.




.

X