بلس /أخبار

"ناسا" تتمكن من حساب "سرعة اتساع الكون"

ناسا تتمكن من حساب سرعة اتساع الكون.. بطريقة مذهلة
وكالة الفضاء الأميركية ناسا

في محاولة من العلماء لفهم من أين جاء هذا الكون وإلى أين يتجه، تمكن علماء من وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" أخيرًا من حساب سرعة اتساع الكون بدقة بالغة، لكنهم توصلوا إلى نتائج غريبة للغاية.
واستخدم العلماء مرصدين فلكيين لإجراء حساباتهم الدقيقة لمدى سرعة اتساع الكون، غير أن تلك الحسابات التي توصلوا إليها أدت إلى مزيد من الشكوك والإرباك، إذ يبدو أنهم توصلوا إلى أرقام غريبة أو "لخبطة" فيما يتعلق بطريقة اتساع الكون.
وقالت "ناسا"، إن النتائج الغريبة ربما نجمت عن المادة المعتمة، أو أن الطاقة المعتمة أكثر غرابة مما كان يعتقد سابقًا.
وبعد التوصل للنتائج المتضاربة، اعتقد العلماء في البداية أن الاختلاف أو "اللخبطة"، ناجم عن خطأ في طرق الحساب التي اتبعوها لقياس "الثابت" أو "معامل هابل"، لكن بحثًا جديدًا كشف أن الأمر ليس كذلك، وأن الأمر يكمن في وجود شيء غير مكتشف، وهذا الشيء هو الذي يغير طريقة اتساع الكون.
وكانت حسابات "مهمة بلانك" قد حددت معامل هابل، بأنه يساوي 67 كيلومترًا في الثانية لكل ميغا فرسخ فلكي، وهذا يعني أن كل 3.3 مليون سنة ضوئية تسرع المجرات مبتعدة عن بعضها بسرعة 67 كيلومترًا في الثانية.
غير أن الحسابات التي توصل إليها علماء "ناسا" تشير إلى أن هذه السرعة تصل إلى 73 كيلومتراً في الثانية لكل ميغا فرسخ فلكي، مما يعني أن المجرات تبتعد عن بعضها بمعدل أسرع مما توصل إليه العلماء سابقاً.
وأوضح العلماء، أن "الطاقة المعتمة" المعروف أنها وراء تسارع الكون من بين أسباب الاختلاف بينهما وأنها ربما تعمل على تباعد المجرات عن بعضها بقوة أكبر مما كان يعتقد سابقاً، بحسب وكالات.
ثمة فكرة أخرى مفادها أن الكون يحتوي على جزيئات جديدة من الذرة تنتقل بسرعة قريبة من سرعة الضوء، وأن هذه الجزيئات السريعة يطلق عليها اسم "الإشعاع المعتم" تشتمل على الجزيئات المعروف باسم "نيوتريون".
وشبه العلماء التفاوت بين النتائج بتوقع نمو طول طفل من خلال مخطط نمو ثم عندما يكبر فعلا فإن طوله يتجاوز الطول المتوقع.

X