أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

أفلام علمية ممزوجة بالخيال اشتُهرت في السينما العالمية

ذا تيرميناتور
الماتريكس
الحديقة الجوراسية
قائم بين النجوم
نهوض كوكب القردة

على مدى سنوات عديدة اهتمت السينما الغربية والآسيوية بالعديد من الأفلام العلمية التي بُنِيَت على أحداث ونظريات علمية، سواء كانت خيالية أو بها شيء من الواقعية، وما بين عالم الفضاء والبحار والأمراض خُلِقَ العديد من الأفلام التي ناقشت تلك القضايا بصور مختلفة ومتنوعة، وهناك العديد من أفلام الخيال العلمي التي حققت أعلى الإيرادات والمشاهدات، والتي مازال العديد يفضلون مشاهدتها مرارًا وتكرارًا دون ملل والتي تختلف الأذواق في تقبلها، ، فهل أنت منهم؟ وأي تلك الأفلام تفضلين؟

الحديقة الجوراسية:

هي سلسلة أفلام أمريكية من إخراج ستيفن سبيلبرج، أحد أشهر مخرجي هوليوود، وتدور أحداثها حول إنشاء حديقة للكائنات المنقرضة في إحدى جزر كوستاريكا النائية، ويتم استنساخ عدة فصائل من الديناصورات عن طريق أخذ المادة الوراثية الخاصة بها أو DNA من الحشرات المحفوظة داخل الكهرمان القديم، وتتطور الأحداث في الفيلم حيث يفلت زمام الأمور وتتحرر الديناصورات من محبسها لتنطلق في الجزيرة وتنشر الدمار، وتستمر الأحداث في الأجزاء الأربعة على المنوال نفسه، وصدرت الأجزاء الأربعة في الأعوام 1993، 1997 و2001 و2015.
ويعتبر الجزء الأول من أنجح الأفلام السينمائية، ورُصِدَت لإنتاجه ميزانية ضخمة بلغت 63 مليون دولار أمريكي، أما الأرباح فتجاوزت حاجز المليار دولار أمريكي.

الماتريكس:

يتحدث الفيلم عن عالم افتراضي يُسمى (المصفوفة)، صُنِع من قِبَل آلات حاسوبية واعية تهدف لتدجين الإنسان وإخضاعه لاستخدامه كبطاريات (مولدات طاقة) لصالحهم، وتتم عملية إدخال الكائنات البشرية ضمن برنامج (المصفوفة) أو الماتريكس الذي يجعل البشر يعيشون ضمن هذا الواقع الافتراضي، عن طريق غرس أجهزة سيبرنتية، وضمن هذا الإطار يدخلنا الأخوان واكووسكي في سلسلة أحداث مليئة بالإثارة والقتال، مع طرح مجموعة ضخمة من الأفكار والأسئلة الفلسفية القديمة والحديثة، في جوٍّ من التشويق والتكنولوجيا الحديثة، كل هذا جعل من (المصفوفة) فيلمًا غنيًّا بكل العناصر التي جذبت العديد من المشاهدين إلى صالات العرض.

قائم بين النجوم:

هو فيلم خيال علمي من إخراج كريستوفر نولان، وبطولة ماثيو ماكونهي وآن هاثاواي وجيسيكا شاستاين وإلين بورستين ومايكل كين، ويركز على فريق من روَّاد فضاء يسافرون عبر ثقب دودي في محاولة للبحث عن كوكب آخر صالح للحياة، غير الأرض التي أصبحت تحتضر، ربح الفيلم جائزة أوسكار لأفضل مؤثرات بصرية في حفل توزيع جوائز الأوسكار السابع والثمانين، فضلاً عن العديد من الجوائز الأخرى والترشيحات، وبشكل خاص عن المؤثرات البصرية والتصوير السينمائي والموسيقى التصويرية.

ذا تيرميناتور:

فيلم حركة وخيال علمي أمريكي تدور أحداثه عن مصير العالم عام 2029م، حيث تحكم الآلات الكرة الأرضية عن طريق تصنيع الآلات لنفسها بعدة أشكال، طائرة ورجال آليين، وتقوم مقاومة بشرية ضد الآلات عام 2029م بقيادة "جون كونور"، وتقتنع الآلات بأن إنهاء هذه المقاومة لن يتحقق إلا بقتل "جون كونور"، ولأن الآلات لم تستطع قتله أثناء المقاومة فقد قامت بإرسال رجل آلي "سايبورج" إلى الماضي بتاريخ (12 مايو 1984م)، لقتل والدته ومن هنا تتوالى الأحداث.

نهوض كوكب القردة:

بسبب محاولات البشر لدراسة ذكاء القرود وتطويره، يتم اللجوء للهندسة الوراثية من أجل ذلك، لتخرج في الأخير عن سيطرة الإنسان، مثل هذه القصص تكرر كثيرًا في السينما، وتأتي هذه المرة لتتناول القردة، ويصبح هذا الفيلم السابع الذي يتبع النسخة الأصلية التي وصلت للشاشة الفضية عام 1968، وقد حقق فيلم "نهوض كوكب القردة" إيرادات عالية، حيث جمع في أول أسبوع له ما يقرب من 54 مليون دولار، وبذلك يصل معدل أول أسبوعين له إلى ما يقرب من 105 ملايين دولار، بينما وصل إجمالي إيراداته العالمية في أسبوعين إلى أكثر من 180 مليون دولار.

هناك العديد من الـ افلام العلمية الممزوجة بالخيال، والتي تختلف الأذواق في تقبلها، ولكننا هنا جمعنا لك أفضل تلك الأفلام التي حققت أعلى الإيرادات والمشاهدات، والتي مازال العديد يفضلون مشاهدتها مرارًا وتكرارًا دون ملل، فهل أنت منهم؟ وأي تلك الأفلام تفضلين؟

مواضيع ممكن أن تعجبك

X