فن ومشاهير /أخبار المشاهير

ياسين أحمد السقا يعترف بمعاناته الأزمات النفسية بسبب "الإحباط"

ياسين مع والده أحمد السقا ووالدته مها الصغير
ياسين مع والده أحمدالسقا
رسالة ياسين أحمد السقا إلى متابعيه
ياسين أحمد السقا
ياسين أحمد السقا
ياسين مع والده أحمد السقا
ياسين مع والدته مها الصغير

يبدو أنّ الأزمات المتتالية التي لاحقت الممثل الشاب ياسين، نجل الفنان أحمد السقا، إصابته بأزمة نفسية حادة كشف عنها فجر اليوم في رسالة مطولة لمتابعيه، أكد فيها أنّ العلاج النفسي ضروري، لتجاوز المحن والأزمات، وأنه لا يخجل من الاعتراف بمعاناته النفسية بعد إصابته بالإحباط، لافتًا إلى أنّ والدته من دعمته لتجاوز هذه الأزمة.

ياسين السقا المستبعد من أعمال فنية عدة في اللحظات الأخيرة لأسباب غامضة، نشر رسالة عبر حسابه بموقع انستقرام قال فيها: اليوم أحب أن أتخذ من الانستقرام منبرًا لأعرض شيئًا بدأت أن أقتنع به، وتزداد هذه القناعة أكثر، يومًا بعد يوم.

تابع قائلًا: في البداية أود أن آخذ قليلًا من الوقت لأتوجه بالشكر لأمي، لأنها لم تكن مجبرة للمجيء إلى حياتي، وأنها على علم بما أشعر به من مشاعر وحالة نفسية.

وأضاف: لم ولن أخجل من أن أُفصح عن معاناتي بسبب حالة إحباط، بل بالعكس، كنت أشعر بالفخر أن أفصح عن هذه المشاعر يومًا بعد يوم. كنت أحاول السيطرة على كل هذه المعوقات التي تهدد حياتي. فأنا سعيد، وتزداد هذة السعادة تدريجيًّا فأصبحت أقدّر النعم التي أنعم الله عليّ بها، فليس لكل منا الطاقة والقدرة لتقدير هذة النِعَم التي توجد بحياتنا.

وقال: لذلك أحب أن أوضح أنّ الصحة النفسية لا بد أن تنتشر أكثر وأكثر، مثل ما حدث في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وسينغابور، وكثير من الدول المتقدمة الأخرى، وتأخذ هذة الأمور بعين الاعتبار. وأعلن أنني سأكون عضوًا فاعلًا لحركة تدعى "feel"، فهذة تشملني أنا وكثيرًا ما يعانون مثلي من هذه المشاكل.

واختتم ياسين رسالته بقوله: لقد حان وقت التغيير. فمن الآن وصاعدًا قد حان الوقت أن يعي الناس ويكونوا أكثر دراية. فليس لأحد الحكم على الآخر، فكل منّا له مشكلته وليس كل منّا مكان الآخر. فهذا وقت الوعي الفكري الذي يتخذ اتجاهًا محليًّا وعالميًّا. فلنبدأ جميعًا بتحقيق التغيير.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X