فن ومشاهير /أخبار المشاهير

الأوسكار تتراجع عن قرارها..فئة "أفضل فيلم شعبي" خارج إطار المنافسة

الأوسكار
الأوسكار
جائزة الأوسكار

قررت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، التراجع عن قرارها وإلغاء فئة جائزة أوسكار لـ"أفضل فيلم شعبي" المقترحة مؤخرًا.
وأوضحت الأكادمية أنّ هذه الفئة في حاجة إلى المزيد من الدراسة، وأنه لن يتم تقديمها كما كان مخطّطًا له في حفل توزيع جوائز الأوسكار العام المقبل.
وورد في بيان خاص بالموضوع :"إنّ تنفيذ أية جائزة جديدة بعد مرور تسعة أشهر من العام، سيخلق تحديات للأفلام التي تم إصدارها بالفعل".

بالتفاصيل : ترشيحات مهرجان جوائز الأوسكار بنسخته


وكانت إدارة أكاديمية الفنون وعلوم الصور المتحركة، المختصة بجائزة الأوسكار، قد قررت في شهر آب/أغسطس المنصرم، إضافة فئة جديدة على قائمة جوائزها تماشيًا مع بدء "الشعبية".
وعلى ذلك أعلنت الإدارة عن إضافة فئة جوائز جديدة، تحتفي من خلالها بأفضل فيلم ناجح جماهيريًّا، أي الذي حقّق إقبالًا جماهيريًّا كبيرًا، بغضّ النظر عن رأي النقاد فيه أو تقييمه.
وأوضحت الأكاديمية حينها في رسالة لأعضائها، أنّ الشروط والتفاصيل الأساسية للمنافسة على الجائزة الجديدة، سوف يعلن عنها في وقت لاحق.

ويبدو أنّ الأكاديمية اتخذت هذا القرار، بعد أن لوحظ في السنوات الأخيرة استبعاد أفلام حققت إيرادات كبيرة على مستوى شبّاك التذاكر، ولم تحصل على جائزة أوسكار.
يشار إلى أنّ إدارة الأوسكار قررت أيضًا تقديم موعد حفل الأوسكار عام 2020، وتقليل مدة الحفل لتكون 3 ساعات، لكي يجعلوا الحفل متاحًا لأكبر عدد من المشاهدين في شتى أرجاء العالم، ومن أجل التوفيق بين جميع فئات الجوائز البالغ عددها 24 جائزة، وعليه ستقدّم بعض الجوائز خلال الفواصل الإعلامية، لتذاع لحظات الفوز بالجائزة في وقت لاحق بعد عملية المونتاج.

"أوسكار أفضل فيلم أجنبي" .. لبنان حاضرة للذهب


يشار إلى أنه منذ أشهر، كشف العديد من المواقع العالمية، أنّ رئيس أكاديمية فنون وعلوم السينما، التي تمنح جائزة الأوسكار، يواجه اتهامات بإساءة السلوك الجنسي.
وورد في مجلتي The Hollywood Reporter وVariety نبأ تلقي الأكاديمية لثلاثة مزاعم بالتحرش الجنسي، بحق جون بايلي John Bailey ومباشرتها التحقيق، من دون ذكر مصادر للنبأ، أو تفاصيل أخرى.
وقالت الأكاديمية في بيان مقتضب لها حينها : "الأكاديمية تتعامل مع أيّ شكاوى بشكل سري لحماية كل الأطراف. لجنة العضوية تفحص كل الشكاوى المقدمة بحق أيّ عضو في الأكاديمية، وفقًا للمعايير المهنية لدينا".
وأضاف البيان: "ترفع اللجنة تقاريرها لمجلس محافظي الأكاديمية بعد الانتهاء من فحص الشكاوى. لن ندلي بمزيد من التصريحات في ما يتعلق بتلك الأمور، لحين انتهاء المراجعة الكاملة".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X