أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مزّق أحشاء زوجته بعد أن شاهدها بـ"فيلم إباحيّ" في مصر

مزق جسدها بأداة حادة
شاهد زوجته بفيلم مخل للآداب
الشرطة فتحت تحقيقاً بالحادثة
الزوج هرب من مكان الحادثة

واقعة اعتداء شهدها الشارع المصري مؤخراً، أثارت جدلاً إعلامياً وشعبياً واسعاً، وذلك بعد أن قام رجل من ذوي الأسبقيات "مُسجل خطر"، بتمزيق جسد وأحشاء زوجته، بعد أن اكتشف أثناء مشاهدته لـ"فيلم إباحي"، وجودها في هذا الفيلم، ووقعت هذه الحادثة في منطقة "مصر القديمة"، حيث تم تحرير محضر بالواقعة وإخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، بحسب ما نشرته موقع "اليوم السابع" المصري.

وفي التفاصيل التي نقلتها وسائل الإعلام المصرية حول هذه الحادثة، أن رجال المباحث العامة في قسم مصر القديمة، كانوا قد تلقوا بلاغاً من الأهالى في المنطقة، يُفيد بتعدى زوج على زوجته بسلاح أبيض حادّ، والقيام بتمزيق جسدها وأحشائها بسبب خلافات عائلية، وعلى الفور انتقل رجال الشرطة إلى مكان الواقعة، وتبين صحة البلاغ الذي تقدم به سكان الحيّ، وتم نقل الزوجة إلى المستشفى فوراً لتلقي العلاج.

وتابعت وسائل الإعلام المحلية، أن التحريات الأولية للمباحث حول هذه الواقعة، كشفت خروج الزوج الذي يُدعى "حسام"، وهو من ذوي الأسبقيات ومسجل خطر بعد قضائه فترة عقوبة بالسجن منذ فترة، وأثناء جلوسه مع أصدقائه لمشاهدة أفلام إباحية مخلة بالآداب، فوجئ بظهور زوجته بطلة في أحد تلك الأفلام التي كانوا يشاهدونها.

جنَّ جنون الزوج لحظتها، وعاد على الفور إلى منزله يحمل بيده دليل إدانة زوجته، وقرر مواجهتها بما شاهده، ودخل الزوج في نقاش عنيف مع زوجته، حتى اعترفت آخر الأمر، أنه تم إجبارها على ممارسة الجنس مع أحد الأشخاص اثناء محاولتها زيارته بالسجن، فأخرج سلاح أبيض من بين طيات ملابسه، وتعدى عليها ثم فرّ هارباً من مكان الحادثة، وتحرر محضر بالواقعة برقم 6235 لسنة 2018، وأخطرت النيابة العامه لمباشرة التحقيقات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X