أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تحذير صحي: لا تضغط زر الغفوة على هاتفك أو منبهك التقليدي

لا تضغط على زر الغفوة حرصاً على صحتك
إن ضغطت على زر الغفوة واستيقظت بسرعة ستشعر بأسوأ شعور
اعتد على تحديد وقت معين لاستيقاظك بكامل عافيتك

اليوم لم يعد أحد يقتني المنبهات الكلاسيكية، صار العدد الأكبر من الناس حول العالم يعتمدون على منبهات الهواتف الذكية للاستيقاظ من نومهم للذهاب إلى مراكز العمل أو الجامعة أو المدرسة أو مواعيد مقابلات عمل أو مناسبات خاصة صباحية، إلا أن خبراء الصحة يحذرون من خطر استخدام المنبهات التقليدية أو الذكية على صحة الإنسان النفسية والجسدية.
وذكر خبراء النوم الصحي: أن الضغط على زر الغفوة أكثر من مرة عند سماع صوت المنبه ليس أمراً جيداً، مضيفين: «هذا الزر لن يساعدك على الاستيقاظ بكامل حيويتك وعافيتك»، حسب ما نقل عن موقع «بيزنس إنسايدر».
وأثبتت دراسة سابقة أن الأشخاص الذين يمنحون أنفسهم أوقات نوم إضافية لتنعم أجسادهم بالمزيد من الراحة، هم أكثر سعادة وإبداعا وذكاء من أولئك الذين يقفزون من السرير فور سماع المنبه.
ويقول باحثون إن الضغط مراراً وتكراراً على زر الغفوة لمنح نفسك دقائق معدودة من النوم المتقطع ليس صحياً، مشيرين إلى أنه: «من الأفضل تحديد وقت معين للاستيقاظ فيه حتى تنعم بنوم مستمر وهادئ».
وتابعوا: «إن تأجيل النهوض من الفراش يشجع هرمونات النوم العميق، مما يعني أنك ستشعر بضرورة بداية النوم من جديد، وهو أسوأ شعور يمكن للإنسان الإحساس به».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X