أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مسجد الظاهر بيبرس الأثري يعود من جديد

جامع الظاهر بيبرس
سور الجامع

بعد أن مسجد الظاهر بيبرس وهو أحد الاثار الإسلامية ذات الزخارف العمرانية المميزة، من الإهمال لسنوات.

استأنفت مصر مؤخرا أعمال ترميم مسجد الظاهر بيبرس الأثري في القاهرة والذي يعود بناؤه إلى القرن الثالث عشر، وذلك في علامة على أن النشاط الثقافي المهم عاد إلى دائرة الضوء مرة أخرى بعد سبع سنوات من الاضطرابات السياسية وجاء ذلك على حسب وكالة رويتز الإخبارية".

حيث بدأ العمال بإزالة الأعشاب الجافة من داخل المسجد ورمموا محتوياته. وبدأ العمل لترميم المسجد في 2007، لكنه توقف عام 2011بسبب ما شهدته البلاد من أحداث مرت بها.

اكتشاف آثار من العصر الإسلامي القديم بالرياض


والجدير بالذكر أن شيد المسجد السلطان المملوكي الظاهر بيبرس بن عبد الله البندقداري بين 665هـ، يعتبر هذا الجامع من أكبر جوامع القاهرة حيث تبلغ مساحته 103 في 106 مترات ولم يبق منه سوى حوائطه الخارجية وبعض عقود رواق القبلة. كما أبقى الزمن على كثير من تفاصيله الزخرفية سواء الجصية منها أو المحفورة في الحجر.

وتخطيطه على نسق غيره من الجوامع المتقدمة يتألف من صحن مكشوف يحيط به أروقة أربعة أكبرها رواق القبلة كانت عقودها محمولة على أعمدة رخامية فيما عدا المشرفة منها على الصحن فقد كانت محمولة على أكتاف بنائية مستطيلة القطاع كذلك صف العقود الثالث من شرق كانت عقوده محمولة على أكتاف بنائية أيضاً. أما عقود القبة التي كانت تقع أمام المحراب فإنها مرتكزة على أكتاف مربعة بأركانها أعمدة مستديرة. وكانت هذه القبة كبيرة مرتفعة على عكس نظائرها في الجوامع السابقة فإنها كانت صغيرة متواضعة.

أشهر المعالم الإسلامية في مكة المكرمة


وقالت وزارة الآثار إنها تتوقع الانتهاء من مشروع ترميم المسجد الذي يتكلف 100 مليون جنيه (5.57 مليون دولار) في 12 إلى 18 شهرا.

وتوجد القاهرة ثروة من المباني التاريخية ذات الطراز المعماري الفريد من عصر الفراعنة إلى فترة ازدهار الحضارة الإسلامية، لكن كثيرا من تلك الآثار تداعى بسبب نقص التمويل والإهمال.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X