أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

عبوات مستعملة مقابل تذاكر الحافلات

إعادة التدوير
عبوات مستعملة مقابل تذاكر الحافلات

تشجيعاً على إعادة التدوير، وحرصاً على التقليل من النفايات بغية الحفاظ على البيئة، بادرت مدينة إندونيسية بمنح تذاكر لركوب الحافلات مقابل مجموعة من العلب البلاستيكية المستعملة.
وفي التفاصيل، أصبحت محطات سورابايا، ثاني أكبر مدينة في إندونيسيا، تُعامل العلب المستعملة كالأموال، حيث تقدم تذاكر لركوب الحافلات الحمراء مقابل خمس إلى عشر زجاجات "بحسب حجمها" للرحلات التي تستغرق ساعتين بهدف جعل المدينة خالية من النفايات البلاستيكية بحلول العام ٢٠٢٠، خاصةً أن البلدية تجمع يومياً نحو ٤٠٠ طن من النفايات، تبلغ نسبة البلاستيكية منها ١٥%.
وبعد جمع الزجاجات، تتم إزالة الأسماء والأغطية، وتطرح في مزاد على شركات إعادة التدوير، وتخصص العائدات لإدارة الأعمال الخاصة بالحافلات، وتمويل المناطق الخضراء في المدينة الواقعة أقصى شرق جزيرة جاوة أكبر جزر إندونيسيا.
من جهتهم، تفاعل السكان مع المبادرة لتخفيف العبء على عمال النظافة، وأصبحت كل حافلة تجمع نحو ٢٥٠ كيلوجراماً من المنتجات البلاستيكية يومياً، و٧.٥ طن شهرياً.
يذكر أن مادة الديوكسين، المكوِّن الأساسي للبلاستيك، تسبِّب أضراراً كبيرة لصحة الإنسان، فهي من أخطر المواد الكيميائية العضوية، خاصة عندما تتفاعل مع البلاستيك، كما أنها تضر كثيراً البيئة، كون البلاستيك سهل الانتقال من مكان إلى آخر، وغير قابل للتحلل بسهولة، ما يؤدي إلى تلوث التربة وفقدانها خصوبتها على المدى الطويل.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X