أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

تاريخ نشأة وتأسيس جامعة الملك سعود

جامعة الملك سعود
كيفية إنشاء وتأسيس جامعة الملك سعود
جامعة الملك سعود
مدخل الجامعه

شهدت المملكة العربية السعودية منذ تأسيها نهضة علمية وتعليمية، فقد حرص الملك عبد العزيز رحمه الله على نشر العلم في ربوع المملكة وإنشاء مؤسسات تعليمية، فكانت أولى لبنات ذلك جامعة الملك سعود بالرياض.
تعد جامعة الملك سعود أول جامعة في المملكة العربية السعودية وأولى المؤسسات التعليمية الجامعية قياما فيها، وسميت في البداية بجامعة الرياض وذلك في عهد الملك فيصل بن عبد العزيز، وأعيد تسميتها بجامعة الملك سعود مرة ثانية في عهد الملك خالد بن عبد العزيز بمرسوم ملكي بإنشاء جامعة الملك سعود رقم 17 بتاريخ 21 ربيع الثاني 1377هـ.

قصة إنشاء جامعة الملك سعود
وتعود قصة تاريخ إنشاء جامعة الملك سعود بعد مضي ثلاث سنوات على إنشاء أول وزارة للمعارف عندما صرح الملك فهد بن عبد العزيز (وزير المعارف آنذاك) في عام 1376 هـ إن وزارة المعارف تفكر جديا في إخراج الجامعة السعودية إلى حيز التنفيذ، وبعد ذلك بعام تقريباً تم إنشاء أول جامعة في المملكة العربية السعودية.

ميزانية خاصة
وفي عام 1380هـ، صدر مرسوم ملكي ينص على أن نظام جامعة الملك سعود لها ميزانية خاصة يوافق عليها وزير المعارف ويعرضها على الجهات ذات الاختصاص لاعتمادها، وأن تختص الجامعة بكل ما يتصل بالتعليم العالي الذي تتولاه كلياتها ومعاهدها وبتشجيع البحوث العلمية والعمل على رقي الآداب والعلوم في البلاد. وكان وزير المعارف هو الرئيس الأعلى للجامعة بحكم منصبه. كما نص النظام على أن يكون للجامعة وكيل وأمين عام ويكون لكل كلية عميد ووكيل على أن يتم تكوين مجلس لكل كلية أو معهد تابع للجامعة.
وفي عام 1387هـ، صدر المرسوم الملكي وكان من أبرز ما جاء في النظام إحداث المجلس الأعلى للجامعة كإحدى السلطات الإدارية فيها، والذي يدخل في عضويته اثنان من مديري الجامعات أو أساتذتها ممن سبق لهم شغل هذه المناصب خارج المملكة أو من رجال الفكر في البلاد.

صرح علمي
أصبحت بعد ذلك جامعة الملك سعود صرح علمي كبير يحوي على عدد من الكليات، وقد توالى افتتاح الكليات في الجامعة حيث أنشئت كلية العلوم في عام 78/1379هـ، ثم تأتى ذلك عام 79/1380هـ إنشاء كليتي التجارة (العلوم الإدارية حالياً) والصيدلة.

تفتح أبوابها للفتاة السعودية
وفي عام 81/1382هـ فتحت الجامعة أبوابها للفتاة السعودية، فأتيح لها فرصة الانتساب إلى كليتي الآداب والعلوم الإدارية.
وفي عام 85/1386هـ، تم افتتاح كلية الزراعة، ثم جرى في عام 87/1388هـ ضم كليتي الهندسة والتربية إلى الجامعة بعد أن كانتا تحت إشراف وزارة المعارف بالتعاون مع منظمة اليونسكو.
وفي عام 89/1390هـ، تم افتتاح كلية الطب للبنين وفي العام الدراسي 94/1395هـ بدأ قبول الطالبات فيها. وفي العام نفسه تم إنشاء معهد اللغة العربية حرصاً من الجامعة على نشر اللغة العربية وتعليمها لغير الناطقين بها. كما أنشئت عمادات شؤون القبول والتسجيل، وشؤون الطلاب، وشؤون المكتبات.
وفي عام 1396هـ، تم إنشاء مركز الدراسات الجامعية للبنات ليتولى الإشراف على تنظيم سير دراسة الطالبات.

فروع أخرى
وفي نفس العام 1396هـ تم إنشاء فرع الجامعة في أبها وافتتحت فيه كلية للتربية. كما تم إنشاء كلية طب الأسنان للبنين وكلية العلوم الطبية المساعدة بالرياض التي تحول مسماها فيما بعد إلى كلية العلوم الطبية التطبيقية.
وفي عام 1398هـ، تم إنشاء كلية الدراسات العليا لتتولى التنظيم والإشراف على كل ما يتعلق ببرامج الدراسات العليا التي تقدمها الأقسام العلمية بكليات الجامعة. كما تم قبول الطالبات بكلية طب الأسنان.
وفي عام 1400هـ، أنشئت كلية الطب بأبها بموجب الأمر السامي رقم (3/م/380) وتاريخ 29/2/1400هـ، وتم ضمها إلى الجامعة وبدأت الدراسة فيها عام 1401/1402هـ.
وفي عام 1401هـ ، تم إنشاء فرع آخر للجامعة في منطقة القصيم وافتتح فيه كلية الزراعة والطب البيطري وكلية الاقتصاد والإدارة. وبدأت الدراسة فيهما مع مطلع العام الدراسي 1402/1403هـ .
كما تم إنشاء عمادة مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر وهو بديل متطور لمركز خدمة المجتمع سابقاً، وافتتاح مستشفى الملك خالد الجامعي.

كليات ومعاهد
في عام 1404هـ، تم إنشاء كليتي علوم الحاسب والمعلومات وكلية العمارة والتخطيط حيث بدأت الدراسة بهما في العام الدراسي 1404/1405هـ.
وفي عام 1411هـ، تم إنشاء معهد اللغات والترجمة كتجسيد لاهتمام المملكة بتدريس اللغات الأجنبية والترجمة، وفي عام 1415هـ، تم تحويله إلى كلية اللغات والترجمة.
وفي عام 1414هـ، صدرت الموافقة السامية على نظام مجلس التعليم العالي والجامعات والذي نص على إنشاء مجلس لكل جامعة يتولى تصريف الشؤون العلمية والإدارية والمالية وتنفيذ السياسة العامة للجامعة.

معهد البحوث والدراسات
وفي عام 1417هـ، صدر القرار رقم 1282/أ من مجلس التعليم العالي بالموافقة على إنشاء معهد للبحوث والدراسات الاستشارية بجامعة الملك سعود، تحول مسماه إلى معهد الملك عبدالله للبحوث والدراسات الاستشارية.
وفي عام 1418هـ، صدر المرسوم الملكي رقم (33) بإنشاء كلية المجتمع بجازان تابعة لجامعة الملك سعود، كما تمت الموافقة على إنشاء كلية للعلوم بفرع الجامعة بالقصيم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X