أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تتخفى في الـ"مكياج" للهروب من 15 حكمًا قضائيًا

لجأت سيدة إلى استخدام أدوات التجميل "مكياج" الخاص بها، وأخفت من خلاله ملامح وجهها؛ لتضلل المباحث عن الوصول إليها من خلال الصورة الموجودة في بطاقة الرقم القومي، وجهاز الأدلة الجنائية التابع لوزارة الداخلية، كما تسبب مكياج السيدة في عدم معرفتها بين صديقاتها وجيرانها أيضًا.
رحلة هروب المتهمة من 15 حكمًا قضائيًا لم تستمر طويلًا، وسرعان ما كشفت الشرطة حيلتها وألقت القبض عليها، وتدعى "ولاء.م" 40 سنة، ربة منزل.
وقالت المتهمة إنها اشترت أجهزة كهربائية لمنزلها، وفي نظير ذلك قامت بالتوقيع على 15 إيصال أمانة على بياض لصاحب معرض بيع الأجهزة الكهربائية بالمنطقة؛ مشيرة إلى أنها كانت ملتزمة في دفع الأقساط الشهرية، ولكن بعد فترة، ترك زوجها العمل وأصبح عاطلاً في المنزل، وانقطعت عن سداد الأقساط الشهرية؛ مما اضطر صاحب المعرض لرفع قضية بالإيصالات التي عليها، وصدور أحكام قضائية بالحبس ضدها.
وسقطت المتهمة في كمين أمني أمام المحكمة الدستورية لمتابعة الحالة الأمنية والتفتيش على السيارات؛ فشاهدوا ارتباك سيدة داخل السيارة، وتبين أنها "ولاء. م"، 40 سنة، ربة منزل، ومقيمة في دار السلام، وبالكشف عليها تبين أنها هاربة من 15 حكمًا قضائيا في قضايا خيانة أمانة وتبديد، وبمواجهتها اعترفت بأنها المعنية بالأحكام الصادرة ضدها، وتم اقتيادها إلى قسم الشرطة، وإحالتها إلى النيابة العامة لاستكمال الإجراءات القانونية معها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X