سيدتي وطفلك /مولودك

مظاهر نمو الطفل في الشهر الثاني تحصلين على أولى ابتساماته

يمكنه أن يرفع رأسه أعلى بزاوية خمس وأربعين درجة بالنسبة لجسمه لمدة دقائق قليلة
يدرك أن هناك ارتباطاً بين الأم والغذاء، ويهدأ عند حمله ويعشق الاستحمام

عفواً لا تتوقعين من طفلك أن يُظهر المهارات نفسها التي توافق ما هو مكتوب بالكتب؛ الأطفال يختلفون؛ لذا لا تقارنيه بطفل آخر، ولكن إن كان طفلك يحقق نصف المهارات المتعارف عليها فتأكدي أنه ينمو ويتطور طبيعياً...بهذه الكلمات يتابع معنا الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال حديثه عن مظاهر نمو الطفل بعد الولادة.

الوزن والرؤية والألوان: يتابع الأشياء التي تتحرك أمامه، ويستطيع التركيز ببصره على مسافة 15 سم، ويمكنه تمييز المزيد من الألوان، يزيد طوله 3,5 سم إلى 5 سم، بينما يزيد وزنه 600 إلى 900 جرام أخرى، لهذا سيحتاج لرضاعة كل ساعتين أو ثلاثة، ومرة واحدة خلال النوم ليلاً ابتهجي وليفرح قلبك؛ أكبر حدث في هذا الشهر أن طفلك سوف يغدق عليك ويمنحك أروع ابتساماته؛ وأنت تغيرين حفاضاته، وأنت تطعمينه، أو وأنت تقومين بعملية الاستحمام له.

* ينمو طفلك بشكل سريع من الآن فصاعداً، ويمكن أن يزيد وزنه بمعدل كيلو غرام واحد في الشهر، وقد تلاحظين أنه يبقى متيقظاً لفترة أطول؛ حيث يستيقظ بعض الأطفال لمدة تصل إلى 10 ساعات، ولكنه ينام لفترات أطول في المرة الواحدة- مرتين أو أربع مرات يومياً- مما يمنحك الفرصة لاستعادة بعض طاقاتك.

* الطفل يزداد قوة، ولكنه لا يتمكن حتى الآن من رفع رأسه في وضع مستقيم، إلا أنه يبقيه منتصباً لعدة ثوان في كل مرة.

* يتجاوز الطفل الرضيع في هذا الشهر تفضيله للأغراض ثنائية اللون التي كان يحبها سابقاً، ليميل نحو التصاميم والألوان والأشكال الأكثر تعقيداً.

*تلاحظين أن حركات ذراعيه وساقيه المتشنجة عندما كان مولوداً جديداً قد أصبحت أكثر ليونة ودائرية إلى حد ما، كما أنه يتميز في هذا الشهر بقبضته القوية، رغم أنه لا يجيد فكها حتى الآن..لذا عليك أن تحترسي إذا أمسك بشعرك.

حركة الرأس والجسم: عند وضعه على بطنه يحافظ على رأسه في وضع الوسط، أي على امتداد منتصف الجسم- كما يمكنه أن يرفع رأسه أعلى بزاوية خمس وأربعين درجة بالنسبة لجسمه لمدة دقائق قليلة.

* عند وضعه على ظهره يحرك رأسه ويمكنه رفعه بزاوية خمس وأربعين درجة؛ وعند مساعدته على الجلوس يحافظ على رأسه قائماً، ولكنه يظل يتمايل.

الأصوات المسموعة: يهتم بالأصوات وينصت إليها، تأتي بعض الأصوات القصيرة الصادرة من الحنجرة في شكل سجع، لكنها تشبه الأصوات البشرية، تجدينه يناغى ويبتسم، وتكون معظم نغماته الصوتية على شكل بكاء.

التطور العقلي والإدراك الذهني ومحاولة التفاعل مع الأشخاص والأشياء: يحاول التركيز على شيء واحد واثنين، يدرك الفرق بين الأشخاص والأشياء والأصوات، يظهر عليه الشعور بالضيق والابتهاج والتأثر.

* يمكن أن يهدئ نفسه بالرضاعة، ويبتسم للأب والأم وللأخوة، ينزعج وينتفض للأصوات العالية، ويعبر عن ذلك بعلامات وجهه، نظرته تبدو أحياناً كأنها للانهاية، ويأتي بحركات متوافقة للعين دائرية، وهو ينظر إلى الضوء أو أي شيء متحرك، ويتابعه من جانبي العين؛ حتى يتعدى خط منتصف الجسم إلى الناحية الأخرى من الجسم.

* ينظر إلى الأشياء والخيالات المتحركة ولكنه يفضل النظر إلى الأشخاص، يتجاوب وينفعل بأن يحرك جسمه، يسكت وينصت إلى الوجوه والأصوات، ويغمز بعينيه لحركة يديه، ويبدأ في تأملها

* يدرك أن هناك ارتباطاً بين الأم والغذاء، ويهدأ عند حمله ويعشق الاستحمام.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X