بلس /ثقافة وفنون

الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية

المنظمة العربية ألكسو
المنظمة العربية ألكسو
مقر المنظمة العربية بتونس
اليوم العالمي للغة العربية
احتفلت المنظّمة العربية للتربية والثقافة والعلوم- ألكسو، يوم 18 من ديسمبر باليوم العالمي للغة العربية، وأصدرت المنظمة في مقرها الدائم بتونس بلاغًا أعلنت فيه أنها ستشارك جهود جميع المهتمّين بترقية هذه اللغة وتعزيز مكانتها وحضورها في العالم، لحمايتها من التلف والنسيان، ومساعدتها على الانفتاح والتنوّع والتجدّد لتحقيق تنمية شاملة ومستدامة وبناء مجتمع علم ومعرفة.
مسؤولية مشتركة
وحتّى تتمكّن اللغة العربية من الإسهام في الحاضر ورسم ملامحه وضبط أهدافه وجب اعتبار حاضر اللغة العربية ومستقبلها مسؤولية مشتركة ينهض بها الجميع كلٌّ من موقعه، والعمل على استخدامها في جميع مجالات الحياة، من إعلام وإعلان وإدارة وغيرها، ونشرها بالتعليم والبحث العلمي والترجمة، وتداولها في أماكن العمل.
برامج ومشروعات
وتقول المنظّمة العربيّة للتّربية والثّقافة والعلوم إنها بذلت جهودًا كبيرة في السنوات السابقة، من خلال تصميم البرامج ووضع المشاريع بهدف صيانة اللّغة وتطويرها، كمشروع «النّهوض باللّغة العربيّة للتّوجّه نحو مجتمع المعرفة» الذي أقرّته قمة دمشق مارس 2008 إذ وفّرت أدوات العمل والأساليب اللاّزمة لتنفيذه في مختلف المجالات.
حماية اللغة العربية
وفي خطر العولمة التي ترفض الحقّ في الاختلاف اللساني والثقافي نوّهت «ألكسو» بأنّ الحاجة أصبحت ماسّة أكثر من أيّ وقت لتطوير السياسة اللغوية واتخاذ القرارات اللازمة لحماية هذه اللغة.
X