فن ومشاهير /مشاهير العالم

هل سيخضع زوج الملكة اليزابيث للتحقيق؟!

الأمير فيليب
حادث السيارة
هل سيخضع الأمير للتحقيق؟

ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن الأمير فيليب Prince Philip، زوج الملكة إليزابيث Queen Elizabeth، قد يخضع للاستجواب والتحقيق معه بعد الحادث الذي تعرض له.


وجاء في التقارير، نقلاً عن متحدث باسم الشرطة، أنه سيتم التحقيق في الحادث، وليتَّخذ الإجراء المناسب.
وفي حال ثبت حقاً أن الأمير فيليب كان متسبباً بالحادث، فسيقاضى بسبب قيادته السيارة من دون رعاية واهتمام مناسبين، و ربما يكون قد خرق البروتوكول الملكي إذا ثبت أنه لم يكن يرافقه أي ضابط حماية ملكي.
يشار إلى أن الأمير فيليب يمكنه أن يتجنب المحاكمة عبر التنازل عن رخصة القيادة الخاصة به.

الأمير «فيليب».. بعمر الـ97 عامًا ولا يزال يقود سيارته منفردًا

يذكر أن سيارة الأمير فيليب دوق أدنبره، كانت قد انقلبت يوم أمس بعد أن تعرّض لحادث سير بينما كان يقود سيارته بنفسه، قرب مزرعة ساندرينغهام شرقي إنكلترا.
وكان الأمير يحاول دخول طريق رئيسي من آخر فرعي عندما وقع الحادث.
وفي هذا السياق، أكد قصر باكنغهام أنّ الأمير فيليب بخير ولم يُصب بأذى، عندما اصطدمت سيارته من نوع "رنج روفر" بسيارة أخرى وانقلبت.

الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث يدخل المستشفى


وأظهرت الصور التي تصدرت الصحف العالمية، أنّ سيارة الأمير البالغ من العمر 97 عامًا، انقلبت إلى جانب الطريق قرب شاحنة، ولحقت بها أضرار بالغة.
وبعد أن حضر عناصر من الأمن إلى المكان، نُقل الأمير فيليب، الذي كان يرتجف وتحت وقع الصدمة بحسب شهود عيان، إلى القصر، حيث أُجري له فحص طبيّ كإجراء احترازي.


وأوضحت الشرطة أنّ السائقة في السيارة الأخرى، وهي من نوع كيا، أصيبت بجروح وأصيبت سيدة كانت معها في ذراعها، وقد نُقلتا إلى المستشفى، حيث تم إسعافهما وخرجتا بعد ذلك.
يُذكر أنّ الأمير فيليب تقاعد عن المشاركة في الواجبات الملكية عام 2017، وخضع لاستبدال مفصل الورك في شهر مايو من العام الماضي

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X