بلس /أخبار

طالبته بشراء فستان فـ «فقأ» عينها

يفقأ عين زوجته

لم تتخيل سيدة ثلاثينية أن مجرد مطالبة زوجها بشراء فستان لحضور حفل زفاف شقيقتها سيكون رد فعله إصابتها بعاهة مستديمة وفقء عينها، فقررت تلك السيدة أن تنهي هذه الزيجة إلى الأبد، فأقامت دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة في مدينة أكتوبر بمحافظة الجيزة، وقدمت مستندات وتقارير طبية وبلاغاً بقسم الشرطة يفيد بقيام زوجها بالتعدي عليها بالضرب المبرح وإلحاق إصابة بعينها تسببت في إصابتها بعاهة مستديمة إثر خلاف نشب بينهما بسبب رغبتها في شراء فستان لحضور زفاف شقيقتها.
وقالت الزوجة «أميرة.ط.ع»، البالغة من العمر 26 عاماً وأم لطفلة، إنها لم يكن أمامها حل غير اللجوء لمحكمة الأسرة بعد أن تحملت زوجها ومعاقبتها بالضرب برفقة طفلتها الرضيعة، ولكنها لم تكن تتصور أن صبرها سيكون نتيجته فقدانها عينها، وأن زوجها داوم على سلب راتبي طوال فترة زواجنا، وكان يعنفني إذا أنفقت أي أموال رغم اعتياده تبديد الأموال في المقامرة مع أصدقائه وخسارته مبالغ مالية كثيرة،
وتابعت الزوجة منذ زواجنا وأنا أُجبر للاستدانة لزوجي بسبب إفلاسه الدائم وإجباري على العيش في ضيق الحياة والحرمان لدرجة وصلت لتهديدي بالقتل لرفضي التوسط لشقيقي؛ حتى يشاركه في فتح محل لبيع إكسسوارات الهواتف، وكان لا يترك لي أي مبالغ كمصروف للمنزل ويدفعني لتسول احتياجاتنا من أهلي وأهله الذين أصبحوا مع الوقت ينفرون منه، ومن تصرفاته التي فاقت الاحتمال، رغم تقاضيه أرباحاً كثيرة من عمله ولكنه تسبب في ضياعها بسبب المراهنات والمقامرة دون أي حساب.

X