سيدتي وطفلك /مولودك

علاج الزكام عند الأطفال حديثي الولادة

الدكتوره الاء مطر
الزكام عند المواليد الجدد يمكن أن يتطور بسرعة إلى أمراض تنفسية خطيرة
أغلب الأحيان تكون الإشارة الأولى للزكام هي احتقان الأنف
استعملي الشفاط لشفط المخاط من أنف طفلك الرضيع
حاولي إبقاء الطفل بوضعية عامودية قدر الإمكان

قد يتعرض الأطفال حديثي الولادة في أي وقت إلى الإصابة بالكثير من الأمراض، ولعل أبرزها "الزكام" والذي يصيب الأطفال عادة نتيجة التغيرات التي تحدث في الجو ما بين الصيف والشتاء. فما هو علاج الزكام لدى الأطفال الرضع؟
التقت "سيدتي نت" باختصاصية طب الأسرة الدكتورة "الآء مطر" لتحدثنا عن ذلك.
بينت مطر أن السبب وراء الزكام عند الأطفال هو عدم اكتمال الجهاز المناعي لديهم، حيث يمكن لأكثر من 200 نوع من الفيروسات أن تؤدي إلى هذه المشكلة الصحية لديهم، وفي أغلب الأحيان تكون الإشارة الأولى للزكام هي احتقان الأنف لأن الممرات التنفسية لدى الأطفال الرضع صغيرة جداً لا تتحمل الانتفاخ والمخاط الذي يسببه الاحتقان وتكون الإفرازات الأنفية واضحة ومن ثم تتحول الإفرازات إلى اللون الأخضر أو الأصفر.

• علاج الزكام عند الأطفال حديثي الولادة:
1. الحرص على نوم الطفل لساعات طويلة وتوفير الراحة التامة للطفل لأن الجسم يحتاج للطاقة لمحاربة المرض.
2. استعملي الشفاط لشفط المخاط من أنف طفلك الرضيع خصوصاً إذا كان عمر الطفل أيام قليلة ولا يستطيع أن يخرج المخاط من الأنف من خلال النفخ.
3. استعملي بعض قطرات الأنف التي تحتوي على محلول ملحي أكثر من مرة باليوم.
4. استعملي جل يحتوي على المنثول لدهن صدر الطفل من الخارج.
5. دهن أنف الطفل بالفازلين من الخارج ليبقى طرياً ولحمايته من التحسس والتهيج والجرح.
6. استعيني بجهاز الترطيب، عليك التأكد من ترطيب الهواء في الغرفة التي يتواجد فيها الطفل ليتمكن من التنفس بشكل أفضل والنوم لساعات أطول خلال الليل.
7. حاولي إبقاء الطفل بوضعية عامودية قدر الإمكان، ويمكنك رفعه بالوسائد عند نومه بحيث لا يختنق من المخاط لكن لا ينصح الجميع بهذه الطريقة إذ تشير بعض الدراسات إلى أنها تؤدي لاختناق الطفل.
8. احرصي عزيزتي الأم على ارضاع الطفل من حليب ثديك قدر الإمكان فحليب الأم غني بالمضادات الحيوية.
9. الاستحمام يفيد في تخفيف ألم العضلات للطفل مما يساعده على الاسترخاء، فبخار الماء الساخن عل تدفئة جسمه وتنقية الجزيئات الداخلة إلى الأنف ولكن يجب ألا تزيد المدة عن ربع ساعة.

• إشارات أخرى للزكام على الأم ملاحظتها:
ارتفاع درجة الحرارة وتدميع العينين والعطس، وفي حال استمر السعال في جميع هذه الحالات لأكثر من 3 أيام يوصى بعرض الطفل على استشاري لتلقي العلاج المناسب، فإذا كان عمر الطفل لم يتجاوز ثلاثة أشهر يجب عرضه على طبيب الأطفال؛ لأن الزكام عند المواليد الجدد يمكن أن يتطور بسرعة إلى أمراض تنفسية خطيرة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X