أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

السنوات الأربع الأخيرة الأعلى بالتاريخ في ارتفاع الحرارة

تعبيرية
الأعوام الأربعة الماضية كانت الأعلى في درجات الحرارة في التاريخ المسجل

أعلنت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، أن الأعوام الأربعة الماضية كانت الأعلى في درجات الحرارة في التاريخ المسجل، بما يؤكد استمرار الاتجاه طويل الأمد لتغير المناخ المرتبط بالمستويات القياسية لتركيزات غازات الاحتباس الحراري في الغلاف الجوي.
وأفاد تحليل أجرته المنظمة بأن متوسط الحرارة العالمية العام 2018، قد تجاوز ما سجل في فترة ما قبل العصر الصناعي 1850 إلى 1900 بنحو درجة مئوية، ليصبح العام الماضي رابع أعلى الأعوام حرارة منذ بدء تسجيل تلك البيانات. ونقل موقع أخبار الأمم المتحدة يوم أمس الأربعاء عن الأمين العام للمنظمة بيتيري تالاس قوله، إن الاتجاه الاحتراري طويل الأمد، آخذ في التصاعد، وإن آخر 20 عامًا مسجلة، جاءت خلال الأعوام الاثنين والعشرين الماضية.
وأضاف أن درجات الحرارة ليست إلا جزءًا من المشهد العام، مشيرًا إلى تضرر الكثير من البلدان وملايين البشر من الظواهر المتطرفة للطقس، فضلاً عن الآثار المدمرة على الاقتصاد والنظم الإيكولوجية خلال العام الماضي.
وقال «إن عددًا كبيرًا من الظواهر المتطرفة يتماشى مع ما نتوقعه في ظل مناخ متغير. هذه هي الحقيقة التي علينا أن نواجهها. ينبغي أن تكون تدابير خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري والتكيف مع المناخ، أولوية عالمية عليا».
وستصدر المنظمة بيانها الكامل عن حالة المناخ العالمي في العام 2018، في آذار القادم. وسيتضمن معلومات من مجموعة كبيرة من وكالات الأمم المتحدة بشأن الآثار الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X