أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

فيديو... نهاية غير متوقعة لمعركة بين «فهــد» وحيوان «غرير العسل»

حيوان الفهد
لحظة هجومها المفاجئ على الفهد
الفهد كان اصطاد صغيرها قبل الهجوم
حيوان غرير العسل
ظلت تلاحقه حتى أبعدته تماماً
أنثى غرير العسل تلاحق الفهد وتبعده

عند الحديث عن أي معركة في الحياة البرية، قد تحصل بين القطط الكبيرة مثل الأسود والنمور والفهود وغيرها من فصيلة الـ«سنوريات»، وبين أي حيوان آخر في الغابة، فإننا على الفور نرجح كفة القطط الكبيرة، كوننا على علم مسبق بقوتها وذكائها وشراستها، وعندما تكون هذه المعركة مع حيوانات أصغر حجماً وأقل وحشية، فإننا نكون شبه متأكدين أن الغلبة ستكون للقطط. ولكن حيوان «غرير العسل»، كسر مؤخراً هذه القاعدة تماماً.

ونشر موقع «روسيا اليوم»، مقطع فيديو مصور من الحياة البرية، يُظهر معركة شرسة دارت بين فهد كبير وبين أحد حيوانات «غرير العسل»، حيث كان قد وثقها عدد من الهواة الذين كانوا برحلة في إحدى المحميات الطبيعية في جنوب إفريقيا، وتصادفوا مع هذه المعركة التي صوروها كاملة، والتي كانت نتيجتها غير متوقعة على الإطلاق.

ويبدأ الفيديو بمشهد للفهد، وهو يمسك بين مخالبه وفكيه القويين، صغير غرير العسل، ويبدو عليه بأنه كان قد اصطاده بقصد المتعة واللعب، وليس بهدف قتله وأكله، وفجأة وخلال ما كان يقوم به القط الكبير، تنقض أم الغرير الصغير على الفهد بكل شراسة، وتهاجمهة بضراوة كبيرة، ما دفع الفهد إلى ترك الصغير والهرب بعيداً.

الأمر لم ينتهِ عند هذا الحدّ، فعلى الرغم من انتصار أنثى غرير العسل، التي يكبرها الفهد بالحجم عدة أضعاف، فهي لم تقف عند هذا الحدّ، بل وظلت تطارد الفهد الهارب لمسافة عدة أمتار بعد ذلك، حتى تأكدت بأنه ابتعد تماماً عنها وعن صغيرها، وبحسب ما ذكرته وسائل الإعلام التي نقلت الفيديو، بأن صغير الغرير كان قد نجا من بين براثن الفهد، إلا أنه أصيب بكسر في قدمه.

ما لا تعرفه عن حيوان «غرير العسل»..
ومن الجدير بالذكر، أن حيوان غرير العسل، الذي يشابه حجمه كلباً متوسط الحجم تقريباً، هو من فصيلة «ابن عرس»، ويعيش في العديد من الأماكن حول العالم، ومن بينها المملكة العربية السعودية. ومن المعروف عن «غرير العسل» بأنه حيوان لاحم قوي للغاية وشجاع، بالإضافة إلى جلده السميك وقدراته الدفاعية المتوحشة، ولذلك لا يوجد لديه الكثير من المفترسات. وسُميّ بـ«غرير العسل»، لأنه يحب أكل عسل النحل البري، الذي يعتبر غذاءه الرئيسي. إذ أنه لا يتأثر كثيراً بلسعات النحل.
من الجدير بالذكر، أن غرير العسل، لديه مناعة غريبة تجاه السموم، لذلك تدخل الأفاعي السامة في منظومته الغذائية، حتى تلك التي تعتبر من بين الأشرس والأكثر سُميّة من بينها، والأغرب من ذلك بأنه يختطف أحياناً صغار الفهد ويأكلها، كما أنه اعتاد سرقة طعام الحيوانات الأخرى الشرسة مثل الأسود الجائعة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X