أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

استغلت حماتها غيبوبتها بعد الولادة وغيرت اسم حفيدها

الأم وطفلها
الأم وحماتها
الزوج وزوجته وحماته
الأم وهي متأثرة
الزوج وزوجته

اتفق زوجان على اسم مولودهما القادم؛ لكن الزوجة فوجئت باسم آخر لطفلها بعد أن شعرت بذلك من خلال تلميحات حماتها.

وبحسب موقع «ميرور» اعتقدت إحدى النساء أنها وزوجها قد وضعا اسماً مثالياً لابنهما وعملا على تهجئة فريدة جداً، ولكن بعد شهرين من ولادة طفلهما، اكتشفت الأم أن الاسم الذي اختارته، لم يكن الاسم الواقع في شهادة الميلاد، فقد اكتشفت أن زوجها قد غير اسم ابنها، دون أن يخبرها، وتزعم الأم الأميركية أن الحادث وقع بينما كانت فاقدة الوعي بعد العملية القيصرية.
ورغم غضبها من زوجها لعدم إخبارها، فإنها تعرف أن الشخص الحقيقي الذي يستحق اللوم هي حماتها التي صممت على تغيير الاسم، رغم أنها تبعد عنهم بولايات عديدة، لكن كل ذلك تم عبر التليفون. وتشرح الأم أنها بدأت تشتبه في أن شيئاً ما قد حدث عندما أرسلت والدة زوجها بطاقة تهنئة بمناسبة عيد الميلاد لابنها؛ حيث ظهر الاسم بلهجة غير صحيحة، واكتشفت ما فعلته عندما قامت بحفظ الأوراق وشهادة الميلاد، أما زوجها فقد كان خائفاً أن يخبرها خشية رد فعلها، وأخفى الأمر عنها لمدة شهرين حتى اكتشفته بنفسها.
وتمضي المرأة لتصف حماتها بأنها «متلاعبة»، وتسأل الأم في عمود المشورة للرعاية والتغذية، على موقع Slate.com عما إذا تواجه حماتها بكل شيء أم لا، لكن تم نصحها بعدم فعل ذلك؛ لأن ذلك سيؤدي إلى اندلاع معارك عائلية، لكن عليها التحدث مع زوجها والاتفاق على قرار إما بقبول اسم الطفل كما هو، أو الدخول في إجراءات لتغيير اسمه كما كان الاتفاق بينهما.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X