لايف ستايل /سياحة وسفر

زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين

زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين
زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين، مع المرور بـ"براسلاف" التي تضمُّ نحو 300 بحيرة
زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين، مع المرور بـ"مينسك"، وخصوصًا "شارع الاستقلال"
زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين، مع المرور بـ"قلعة مير" في منطقة "غرودنو"
زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين، مع المرور بحديقة Belovezhskaya Pushcha الوطنيَّة

تبدو بيلاروسيا بعيدة من "أجندات" السائحين العرب، ولو أنَّ هذه الوجهة تستحقّ الزيارة، نظرًا لما تقدّمه من أماكن ونشاطات سياحية. علمًا أنَّ أكثر من 40% من مساحة البلاد عبارة عن غابات حاضنة للنباتات المورّقة. ومن العناوين السياحية في بيلاروسيا:
 

مينسك

زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين
يُنصح بالتوجه إلى "ساحة الاستقلال" الممتدَّة على مساحة 7 هكتارات في مينسك، مع الإشارة إلى أنَّ هذه الساحة تعدُّ من الساحات العامَّة الأكثر كبرًا في أوروبا، وهي مثاليَّة للتنزُّه سيرًا على الأقدام عند المساء. وفي هذا الإطار، لا ينبغي تفويت المرور أيضًا بـ"شارع الاستقلال"، الذي يعدُّ الشريان الرئيس للمدينة، ويحضن المقاهي والمطاعم ومتاجر التسوّق، فضلًا عن النوادي والفعاليَّات الموسيقيَّة. تشتهر مدينة "مينسك" أيضًا بحدائقها، لذا لا تفوَّت زيارة Gorky Central Children’s Park، كما يحلو قصد "المتحف الوطني للتاريخ" والاستمتاع بالمعالم الثقافية في "المتحف الوطني للفنون".

منطقة بحيرة براسلاف

زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين
للراغبين في استكشاف ما تبقَّى من أحد الأنهار الجليدية القديمة، فإنَّ زيارة منطقة بحيرة "براسلاف" لا تُفوَّت. ثمة نحو 300 بحيرة في المنطقة تُعرف باسم "القلَّادة الزرقاء" بسبب مياهها الزرقاء الصافية. المنطقة تزخر أيضًا بالخلجان والمنحدرات، وتحتوي البحيرات على أكثر من 30 نوعًا من الأسماك. مراقبة الطيور هي هواية شائعة هناك، بالإضافة إلى المشي لمسافات طويلة والتسلُّق. يمكن أيضًا رؤية الصخور الباقية نتيجة للأنهار الجليديَّة.

حديقة BelovezhskayaPushcha الوطنيَّة

زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين
هي منطقة محمية من الأرض، بالإضافة إلى أنَّها مُصنَّفة على لائحة اليونيسكو للتراث العالمي، وتشتهر بطبيعتها المورقة ونباتاتها وحيواناتها، وأبرزها البيسون الأوروبي، وهي واحدة من الأماكن القليلة في العالم حيث يمكن مشاهدة هذه الحيوانات في بيئتها الطبيعية. بالإضافة إلى البيسون، هناك أيضًا الأحصنة شبه البريَّة المعروفة باسم konik والخنازير البريَّة والأيائل الأوراسية.

قلعة مير

زيارة إلى بيلاروسيا بعيدًا من حشود السائحين
تقع القلعة في منطقة "غرودنو"، ويرجع تاريخها إلى القرن السادس عشر، وهي إحدى مناطق الجذب الرئيسة في بيلاروسيا. تتبع القلعة أنماط الـ"باروك" والقوطية وعصر النهضة. يتمتَّع زائرو القلعة بالنزهة في حدائق الزهور المذهلة المُصمَّمة وفق الطراز الإيطالي، وأيضًا في الجولة في البحيرة الاصطناعيَّة الشاسعة. القلعة مُصنَّفة على لائحة مواقع اليونيسكو للتراث العالمي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X