أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الكيني بيتر تابيشي أفضل معلم في العالم ويحصد مليون دولار

تابيشي أستاذ الرياضيات والفيزياء في مدرسة كيريكو الثانوية في كينيا
إعلان الفائز في حفل كبير نظمته مؤسسة فاركي برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
فوز بيتر تابيشي من كينيا بجائزة أفضل معلم في العالم
فوز بيتر تابيشي من كينيا بجائزة أفضل معلم في العالم
بيتر تابيشي من كينيا هو أفضل معلم في العالم

بحضور الشيخ حمدان بن محمد بن راشد ال مكتوم ولي عهد دبي ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، ولفيف من نخبة رواد الفكر وقادة الابتكار في العالم. تسلم بيتر تابيشي أستاذ الرياضيات والفيزياء في مدرسة "كيريكو الثانوية" في قرية بواني في كينيا جائزة "أفضل معلم في العالم" لعام 2019، المبادرة التي أطلقتها "مؤسسة فاركي"، برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي.

وتوج تابيشي، المعلم في مدرسة "كيريكو" المختلطة الثانوية في قرية بواني الواقعة في منطقة نائية بوادي ريفت في كينيا، بجائزة أفضل معلم في العالم في نسختها الخامسة هذا العام، البالغة قيمتها مليون دولار أمريكي، والتي تمنح لواحد من المعلمين الاستثنائيين الذي قدموا اسهامات هامة لمهنتهم التعليمية خلال حياتهم المهنية. وفي الوقت نفسه، تسلط الجائزة الضوء على الدور الكبير الذي يؤديه المعلمون للمجتمع.

المعلم الكيني قام بالتدريس لطلاب منحدرين من مجموعة متنوعة من الثقافات والأديان للدراسة في فصول دراسية سيئة التجهيز، فنحو 95٪ من التلاميذ ينحدرون من عائلات فقيرة، وتفتقر منازل الكثير منهم إلى الطعام، لكن عمله الدؤوب وإيمانه الكبير بموهبة طلاب مدرسته التي تفتقر إلى الموارد، جعلها تتفوق على أفضل مدارس البلاد في مسابقة العلوم الوطنية، وذلك من خلال جهاز كمبيوتر واحد بالمدرسة ومعاناة من صعوبة الاتصال بالانترنت، ناهيك عن ظروف الطلاب الصعبة التي تتطلب منهم قطع مسافة 7 كيلومترات سيراً على طرق يصعب عبورها في موسم الأمطار.

وساهم المعلم الكيني، عبر تعزيز ثقة طلابه بأنفسهم، بتحسين إنجازاتهم وتقديرهم لذواتهم. حيث تضاعف عدد الطلاب المسجلين في المدرسة إلى 400 طالب خلال ثلاث سنوات، وانخفضت حالات عدم الانضباط من 30 في الأسبوع إلى ثلاثة فقط. وفي عام 2017، توجه 16 طالباً فقط من أصل 59 إلى الكلية، بينما انتقل 26 طالباً إلى الدراسة في الجامعات والكليات في عام 2018. وقد تم تعزيز إنجازات الفتيات على وجه الخصوص، حيث تتفوق الفتيات حالياً على الصبيان في جميع الاختبارات الأربعة التي تم إجراؤها العام الماضي.

كما أسس بيتر تابيشي نادياً لتنمية مواهب الطلاب ووسّع نادي العلوم بالمدرسة، حيث ساعد الطلاب على تصميم مشاريع بحثية عالية الجودة تأهل 60٪ منها للمشاركة في المسابقات الوطنية. وأشرف تابيشي على طلابه خلال معرض العلوم والهندسة في كينيا عام 2018 حيث عرضوا جهازاً اخترعوه يتيح للصم والمكفوفين إمكانية قياس الأشياء. وقد شهد تابيشي تفوق مدرسة قريته على باقي المدارس العامة في كينيا لتحل في المركز الأول، كما تأهل فريق الرياضيات التابع لها للمشاركة في معرض INTEL الدولي للعلوم والهندسة عام 2019 في أريزونا بالولايات المتحدة الأمريكية. ويعمل الفريق حالياً على تعزيز استعداداته للمشاركة في الحدث، كما فاز طلابه بجائزة من الجمعية الملكية للكيمياء بعد تسخيرهم الحياة النباتية المحلية لتوليد الكهرباء.

ويوفر معلم العلوم، وأربعة من زملائه تعليماً منخفض التكلفة للطلاب في مواد الرياضيات والعلوم خارج الفصل الدراسي وفي عطلات نهاية الأسبوع، حيث يزورون منازل الطلاب ويلتقون بعائلاتهم لبحث التحديات التي تواجههم. كما يتبرع بنحو 80٪ من دخله الشهري لمساعدة الفقراء .

بيتر تابيشي، قال " لسيدتي " أشعر بسعادة كبيرة لحصولي على هذه الجائزة المرموقة، لم اتوقع هذا أبداً، إنها مفاجأة لي، وشرف لإفريقيا ولبلادي ولمهنة التدريس، وتابع أنه ينحدر من عائلة تعمل بأكملها في التعليم، واصفا مهنة التدريس بالمقدسة. وأضاف أنه ترك عمل جيد في أحد المدارس الخاصة بكينيا، ليقوم يمساعدة الأطفال الذي لا يملكون فرصة للتعلم، قائلا اليوم أكافئ على كل المجهودات التي قمت بها، ولا شك أن هذه الجائزة تمنح طلابي فرصة ثمينة ليثبتوا للعالم ما يمتلكونه من إمكانات وقدرة على تحقيق المستحيل".

تابيشي أسر "لسيدتي" أنه استقل طائرة لأول مرة بحياته أثناء توجه لدبي، وغمره شعور مختلط بين الرهبة والسعادة قائلا كنت أشعر وأنا على ارتفاع آلاف من الأقدام وبين السحب أنني في الجنة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X