أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

أمريكي يكشف «السبب الحقيقي» لبناء الأهرامات الفرعونية.. تعرف إليه

أمريكي يكشف السبب الحقيقي لبناء الأهرامات بفيلم وثائقي
بنى الفراعنة الأهرامات لحفظ مقتنياتهم الثمينة للحياة الأخرى

كانت ومازالت الأهرامات الفرعونية في مصر لغزاً مثيراً لاهتمام العلماء، ولم يتفق العلماء الأوروبيون أو العرب على تفسير علمي واحد لعظمتها وأسباب بنائها قبل آلاف السنين. وبعض العلماء أضفى عليها أسباباً أسطورية، وبعضهم الآخر بالغ في نظرياته بصورة غير واقعية، فما هي الحقيقة؟


أدعى مؤلف أمريكي بأنه يدرك ويعرف السبب الحقيقي لبناء الفراعنة الأهرامات قبل آلاف العقود من الزمن، فهل استطاع فعلاً معرفة ما عجز مئات العلماء قبله عن معرفته؟

ولطالما كانت كيفية بناء الأهرامات في مصر القديمة منذ آلاف السنين مسألة محيرة لكثير من العلماء، ولذلك أسقط الكثيرون نظريات مختلفة وغريبة تتعلق بهذا المعلم الحضاري الأثري.


وكشف مؤلف أمريكي عن نظرية «مقنعة» يمكن أن تلقي الضوء على سبب تحفيز المصريين للشروع في إنشاء واحد من أكثر مشاريع البناء طموحًا في تاريخ البشرية.

وفي فيلم وثائقي بعنوان: «مصر: البحث عن إله النيل»، قال المؤلف ريتشارد بانغ، إن «أحد الأسباب ربما تكون التماسيح»، مشيرًا إلى أنه خلال الفيضانات السنوية، «فكك نهر النيل الوادي المصري وجلب تربة خصبة جدًا والكثير من التماسيح».

وبحسب التقارير التاريخية، فإن نهر النيل يغمر المدن المحيطة به بين يونيو وسبتمبر من كل عام، في موسم أطلق عليه المصريون القدامى اسم «أخيت» أو «الفيضان».

وأرسل ذوبان الثلوج والأمطار الصيفية الغزيرة في الجبال الإثيوبية سيلاً من المياه، تسبب في فيضان ضفاف النيل في مصر على الأراضي الصحراوية المسطحة. ويوضح بانغ خلال الفيلم الوثائقي أن الأهرامات بنيت بمثابة مكان لحفظ الأشياء الثمينة، «على أمل التمكن من نقلها إلى الحياة الأخرى».

سبب تحنيط الفراعنة للتماسيح

وأضاف أن المصريين كانوا يخشون قوة التماسيح، لأنها كانت تشكل خطرًا حقيقيًا عليهم، كما أن النيل الممتلئ بالتماسيح، كان مهمًا جدًا للمجتمع المصري لكسب العيش. وأشار بانغ إلى أن المصريين القدماء قاموا بتحنيط التماسيح ووضعوها في المقابر لتكون بمثابة حماية للموتى وجلب السلطة لهم في الحياة الأخرى، فضلاً عن أنهم جعلوا منها إلهًا يحمل اسم «سوبيك»، والذي كان على شكل إنسان برأس تمساح، ليرمز إلى امتلاك قوة وطبيعة التماسيح بالإضافة إلى كونه رمزًا لقوة الفرعون.

وبعض ما قاله الأمريكي كشفه بعض العلماء في فترات سابقة، ومن أهمها: أن الفراعنة بنوا الأهرامات لحفظ مقتنياتهم الثمينة، حتى يعودوا ويجدوها في الحياة الأخرى التي كانوا يؤمنون بها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X