أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

احتفظت بجثث بناتها الثلاث في «خزانة» والرابعة بكيس قماش طوال 20 عاماً

الكتاب الذي ألفته ابنتها جوان لي
كيرك توفيت قبل تنفيذ حكم السجن
جوان لي ووالدتها كيرك
جوان لي شعرت بصدمة كبيرة
ابنتها جوان لي
جوان ألفت كتاباً عما حدث
برناديت كيرك
كيرك
كان قد حكم عليها بالسجن
احتفظت بجثثهن طوال 20 عاماً

المرأة البريطانية «بيرناديت كيرك»، ربما تكون قصتها واحدة من أكثر القصص غرابة على الإطلاق، فكيف لأي شخص أن يعيش طوال 20 عاماً كاملة، وهو يحتفظ بجثث أطفاله في المكان نفسه. هذه هي حقيقة قصة كيرك التي أثارت جدلاً واسعاً في المملكة المتحدة خلال الفترات الماضية، عندما تم الكشف عمّا فعلته. والذي تناقلته العديد من وسائل الإعلام حول العالم.

وبحسب ما نشره موقع «يو كيه-أربيك نيوز uk-arabicnews»، فقد تم كشف سرّ بيرناديت كيرك، من قبل ابنتها التي تدعى جوان لي، البالغة من العمر 47 عاماً، حيث قادت الصدفة جوان لي إلى أن تعثر على جثث شقيقاتها الثلاث، مخبأة في إحدى خزائن المنزل، كما أنها عثرت على جثة شقيقتها الرابعة موجودة في كيس من القماش بجانب سرير والدتها، التي احتفظت بالجثث الـ4 بهذا الشكل طوال عقدين من الزمن، ولم يتمكن أي شخص طوال الـ20 عاماً.

وبحسب ما نقله موقع «يو كيه-أربيك نيوز uk-arabicnews»، عن صحيفة «ميرور» البريطانية، فإن كيرك كانت قد أنجبت 4 فتيات خلال حياتها بعد إنجابها لجوان لي، من بين الفتيات الأربعة شقيقتان توأم.

وكانت قد أنجبتهن خلال فترة صعبة من حياتها تعمها الفوضى، فقد كانت السيدة البريطانية مدمنة على الكحول حينها، وأقامت العديد من العلاقات «غير الشرعية»، أسفر عنها فتياتها التي احتفظت بجثثهن.

وفقاً للمحكمة، فقد أظهرت التحقيقات بأن كيرك كانت تُنجب موالديها داخل المنزل، وكانت طفلاتها يمتن على الفور – كما يعتقد المحققون- لذلك لم تصدر خلال كيرك في أي من ولاداتها الـ4 ضجيجاً يسمعه الجيران.

وأضافت الصحيفة البريطانية، أنها كانت تقوم بلف جثث فتياتها بقطعة قماش، ثم تضعها في الخزانة نفسها، والطفلة الأخيرة، قامت بوضع جثتها بكيس قماش واحتفظت بها بجانب السرير.

وكانت المحكمة قد أصدرت في وقت سابق، حُمكاً بالسجن على بيرناديت كيرك، لكنها كانت قد توفيت بعد ذلك بفترة قصيرة عن عمر ناهز الـ 64 عاماً.

ومن جهتها، صرحت جوان لي، ابنة كيرك التي اكتشفت سرها، أنها شعرت بصدمة كبيرة للغاية عندما اكتشفت جثث شقيقاتها. وأشارت إلى أنها في الوقت الحاضر تعمل على تأليف كتاب يحكي قصة والدتها وقد أطلقت عليه عنوان «الشقيقات الصامتات».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X