أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

عجوز حاولت منع لص من سرقتها فسقطت تحت عجلات القطار.. ما حدث؟

قطار
قطار
قطار

حاولت عجوز في العقد السادس من عمرها منع لص من خطف حقيبة يدها فسقطت تحت عجلات «أبو قير- الإسكندرية» داخل محطة قطارات المنتزه بعد أن نجح لص في خطف حقيبتها وأصيبت ببتر في قدمها اليمني وأصابع قدمها اليسري.


أسرع موظفو السكة الحديد في استدعاء سيارة الإسعاف لإنقاذ السيدة التي تبين أنها تدعي «نجوي» وتلقت العلاج داخل المستشفى لإسعافها وتبين بتر قدمها اليمني وأصابع قدمها اليسري، وجري احتجازها داخل غرفة الرعاية المركزة حتى استقرت حالتها الصحية.


رصدت كاميرات المحطة صورة اللص الذي نفذ جريمة سرقة المجني عليها، وتبين أنه خرج من السجن منذ قرابة 7 أيام، وبمراجعة الكاميرات من جانب المباحث تبين قيام المتهم بخطف حقيبة يد الضحية وعندما حاولت الإمساك بها جذبها المتهم بقوة منها ما أدى لاختلال توازنها وسقوطها تحت عجلات القطار وأنقذتها العناية الإلهية من الموت حيث استقرت قدماها فقط على القضبان


24 ساعة فقط ونجحت المباحث في القبض علي المتهم «م. ن» 39 سنة وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة قال: «كانت أول طلعة بس أعملها بعد خروجي من السجن» وأنه تتبع المجني عليها لدى استقلال القطار وعقب تحركه من محطة المندرة قام بخطف حقيبة يدها والقفز من القطار وأثناء محاولة المجنى عليها مقاومته والإمساك بالحقيبة سقطت أسفل عجلاته عقب تجاوزه لرصيف المحطة مما أدى لحدوث إصابتها وفر هاربًا، وأرشد عن الحقيبة وبداخلها (مبلغ مالى، هاتف محمول، بطاقة الرقم القومى وكارنيه) وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.


كانت أجهزة الأمن تلقت بلاغًا يفيد بإصابة (ربة منزل - مُقيمة بدائرة قسم شرطة ثان المنتزه)، (ببتر بالساق اليمنى وبتر بأصابع القدم اليسرى) إثر تعرضها لحادث سرقة حقيبة يدها، وبداخلها هاتفان، مبلغ مالى أثناء استقلالها قطار (أبي قير/ الإسكندرية) والعثور على أحد الهاتفين المستولى عليهما على شريط السكة الحديد بمكان الواقعة


وتم تشكيل فريق بحث جنائي بمديرية أمن الإسكندرية بمشاركة قطاع الأمن العام والإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات وإدارة البحث الجنائي توصلت جهوده إلى تحديد مرتكب الواقعة (عاطل سبق اتهامه والحكم عليه في 10 قضايا «سرقات، سلاح أبيض، ضرب»، والمفرج عنه مؤخرًبتاريخ 6 أبريل الجاري).

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X