أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ما قصة محطة الفضاء في تلفزيون دبي؟

أحمد سعيد المنصوري ورائد الفضاء الكندي كريس هادفيلد
12 مشاركاً تم اختيارهم من 50 مشارك من مختلف الدول العربية
للمرة الأولى على شاشات التلفزة العربية

بعد أكثر من 18 شهراً، من التحضيرات، والبحث عن المواهب والطاقات العربية المؤهلة لخوض غمار تجارب الفضاء، وللمرة الأولى على شاشات التلفزة العربية، أعلن تلفزيون دبي عن إطلاق برنامج الواقع الجديد «رواد الفضاء» (Astronauts)، الذي من المقرر انطلاقه على الهواء مباشرة في شهر سبتمبر المقبل.


إذ سيشهد تنافس 12 مشتركاً من مختلف الدول العربية، تم اختيارهم من بين 50 مشارك في المراحل الأولى، لتحقيق حلم الريادة والوصول إلى الفضاء، في تجربة استثنائية مع رائد الفضاء الكندي "كريس هادفيلد"، وأعضاء لجنة التحكيم التي تضم نخبة من الخبراء والمختصين بعلوم الفضاء والاختبارات النفسية والجسدية.

وحرص تلفزيون دبي على توفير الإمكانات الفنية واللوجستية، لتقديم البرنامج الجديد، من ناحية بناء محطة فضاء افتراضية، واستديو خاص، بالقرب من إمارة دبي في محاكاة للمحطة الفضائية على المريخ، يوفر كل المستلزمات والمعدات الخاصة بتصوير حلقات البرنامج الجديد، بين دولة الإمارات العربية المتحدة، و«ستار سيتي» في روسيا الاتحادية، ووكالة «ناسا» للفضاء في الولايات المتحدة الأميركية، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة لجميع المواهب العربية والخليجية الشابة، للمشاركة والمنافسة في برنامج الواقع الجديد، الذي يفسح المجال للتعرف إلى مجموعة الاختبارات والمعايير العالمية، التي تحددها وكالات الفضاء العالمية للمرشحين، لخوض غمار هذه التجربة، التي تحتاج إلى العديد من المميزات النفسية والجسدية والفكرية للوصول إلى الفضاء.


وتم رصد جائزة مالية كبيرة وميزانية خاصة للبرنامج، بما يليق بطموحات الشباب العربي للوصول إلى الفضاء، بعد اجتيازهم مجموعة الاختبارات الحقيقية، على مدار حلقات البرنامج، التي ستفضي في نهايتها إلى الفوز بمبلغ مالي كبير، ورسالة توصية خاصة من رائد الفضاء الكندي إلى الوكالة الدولية للفضاء، للالتحاق بالتدريبات للالتحاق بالبرنامج الخاص بارتياد الفضاء.


وخلال الاختبارات المقبلة سيخرج مشترك واحد في كل حلقة، وصولاً إلى الإعلان عن المرشح الوحيد الفائز بهذه المهمة العلمية الفريدة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X