فن ومشاهير /أخبار المشاهير

سارة نخلة تدعو على زوجها أحمد عبدالله لمناسبة "الأيام المفترجة"

سارة نخلة

عادت الفنانة السورية سارة نخلة إلى تدوين منشورات الهجوم على زوجها الفنان المصري أحمد عبدالله محمود، لمناسبة "الأيام المفترجة" قبل مطلع شهر رمضان، مؤكدة أنّ حكم القضاء بطلاقها سيصدر في أقرب وقت، وأنها لا زالت تكتم الكثير من تفاصيل وأسرار أزماتها مع زوجها وعائلته.

بالتفاصيل الكاملة: سارة نخلة تعود إلى المحاكم بتهمة ضرب ...


سارة نخلة كتبت عبر حسابها الخاص بموقع الفيس بوك: بما إن احنا بأيام مفترجة، حابّة أقول حسبنا الله ونعم الوكيل فيك على الملأ، حسبنا الله ونعم الوكيل في كل راجل بيمرمط مراته عشان يطلقها، حسبنا الله ونعم الوكيل بكل راجل ما بيخرجش من الجواز بالمعروف، حسبنا الله ونعم الوكيل بكل أم وأب معرفوش يربوا ابنهم إنه يتّقي ربنا في بنات الناس، وما يضربهاش ولا يقل منها ويحترمها ولا يذلها، حسبنا الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل.

وأضافت: أقسم بالله وحياة ربنا ما زعلانة وكدا كدا أنا هتطلّق، وأنا واثقة بربنا وواثقة بالقضاء المصري العادل اللي هينصفني قريب جدًّا بإذن الله تعالى، وهشوف ورقة طلاقي قريب جدًّا جدًّا، راح الكتير وفاضل القليل بإذنك يا رب، أنا سايبة الملاك يفرد جناحاته براحته عشان لما هتكلم ما بحبش حد يقاطعني.

بالصور: سارة نخلة تحتفل بأول انتصار على زوجها بجلسة ...


يشار إلى أنّ أحمد عبدالله محمود تزوج من سارة نخلة في شهر يناير عام 2015، ولم تثمر زيجتهما عن أيّ أطفال، وهو من أعلن الطلاق مشيرًا إلى وقوع خلافات عديدة بينهما لم يتم حلها، وقال إنّ الطلاق كان ضرورة، وتبين لاحقًا أنه رفض إتمام إجراءات الطلاق رسميًّا بحسب تأكيدات سارة.

وتبادل الثنائي البلاغات أمام النيابة، فاتهمت نخلة زوجها بضربها، بينما اتهمها هم بالاعتداء على والدته بالضرب، وقضت المحكمة في القضيتين بالبراءة، بينما لا زالت قضية "الطلاق للضرر" منظورة أمام محاكم الأسرة المصرية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X