فن ومشاهير /أخبار المشاهير

10 آلاف درهم غرامة على «زينة» والأسرة الأميركية للاعتداء المتبادل

قضت محكمة الجنح في دبي، أمس، النظر في قضية الاعتداء المتبادل بين الفنانة المصرية وسام رضا إسماعيل، الشهيرة باسم «زينة»، وأسرة أميركية من أصول مصرية بمطعم بفندق شهير في دبي، وقضت بغرامة 10 آلاف درهم بحق جميع الأطراف، وأحالت الدعويين المدنيتين الملحقتين بها إلى المحكمة المدنية المختصة.

واستمعت هيئة المحكمة في الجلسة الأخيرة إلى أقوال شاهد إثبات تصادف وجوده في المطعم وقت حدوث الواقعة، وقال الشاهد إنه سمع المتهمة الثالثة في القضية (زينة) تصرخ وتسبّ طفلة صغيرة، وتضربها على يدها، وكرد فعل لما حدث هرع والدها ووالدتها إليها، وتحدثا مع الممثلة مستفسرين عن سبب اعتدائها على ابنتهما (12 عاماً)، فاندفعت شقيقة زينة إلى الأم ودفعتها، ثم عضتها، فحاول الأب تخليصها، إلا أن الممثلة ضربته على يده، لافتاً إلى أن الأب والأم (المتهمين الأول والثانية) لم يفعلا شيئاً، وأنه نال نصيباً من الاعتداء حين حاول فضّ الشجار.

وسأل محامي الممثلة وشقيقتها، الشاهد عن توقيت المشاجرة، لكن رئيس هيئة المحكمة رفض السؤال، مشيراً إلى أن المحكمة معنية بمعرفة ما إذا كان الشاهد رأى تعرض الطفلة لاعتداء من عدمه.

وكان رئيس هيئة محكمة الجنح في دبي سأل وكيلي الدفاع عن طرفي القضية، ما إذا كانت هناك نيّة أو محاولات للصلح بين الطرفين، لكن أجابا بالنفي، مؤكدين استمرارهما في عملية التقاضي، وذلك أثناء الجلسة قبل الأخيرة من القضية.

يذكر أن الواقعة حدثت يوم 29 يونيو الماضي، حين كانت الممثلة المصرية تجلس مع شقيقتها وطفلي الأولى وصديقتها في أحد المطاعم بفندق شهير في دبي، وتوترت الأجواء فجأة، حين اعتقدت - بحسب أقوالها - أن ابنة المتهمين الآخرين طفلة تبلغ من العمر 12 عاماً تقوم بتصويرها، فهاجمت الطفلة، وسبتها باللغة العربية قائلة «يا حيوانة»، لكن لم ترد الفتاة التي كانت تصور شقيقها، لأنها لا تجيد اللغة العربية - على حد قول والدها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X