أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

نسيا رضيعهما في التاكسي أثناء عودتهما من المستشفى!!

التاكسي يمشي دون أخذ الرضيع
الرضيع

نسي أب وأم أخذ مولودهما الجديد من سيارة تاكسي أثناء عودتهما إلى المنزل من المستشفى بعد الولادة. وبحسب موقع «ميرور» كان الزوجان الألمانيان عائدين من الإقامة في المستشفى مع مولودهما الجديد وطفلهما الآخر البالغ من العمر عامًا واحدًا، ولكن بعد أن خرج الزوجان من السيارة في هامبورغ مع طفلهما الأكبر، نسيا وتركا طفلهما النائم في المقعد الخلفي، وعندما أدركا أنهما نسيا ابنهما أسرع الأب وراء السيارة محاولاً إيقافها لكن الوقت قد فات، فلم ينتبه السائق إلى هتافات الأب ومضى في طريقه.


وقالت شرطة هامبورغ في منشور على الفيسبوك إن الزوجين دفعا للسائق قبل أن يدركا خطأهما المروع، ثم واصل السائق رحلاته، حيث كان الطفل نائماً في المقعد الخلفي من سيارته، وكشفت تقارير الشرطة كيف ذهب السائق لتناول طعام الغداء وتوقفت سيارته في موقف للسيارات تحت الأرض تاركا المولود الجديد وحده في السيارة حيث أنه غير مدرك من الأساس أنه موجود.


قالت التقارير: «نظرًا لأن الطفل لم يصدر صوتًا في البداية، وربما كان يستمتع بالنوم، لم يكن سائق التاكسي يعلم شيئًا عن راكبه الصامت في المقعد الخلفي، وتوجه مباشرة إلى استراحة غداء، حيث أوقف سيارته الأجرة في موقف للسيارات الموجود تحت الأرض، وبعد مرور بعض الوقت بعد أن تناول وجبة الغذاء، جلس في مركبته وذهب على أمل التقاط راكب جديد، وتوقف السائق لراكب جديد غير مدرك بوجود الطفل، ولم يعرف بأمر المولود إلا عندما تفاجأ الراكب بوجود المولود فأصبح في حيرة من أمره، حينها استيقظ الطفل من نومه وبدأ يصرخ، فاتصل السائق على الفور بالشرطة التي استلمت الطفل وأرسلته لأحد المستشفيات؛ لإجراء فحص طبى من المسعفين، ولحسن الحظ، لم يصب الطفل بأذى وتم لم شمله مع والديه في نفس اليوم.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X