أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طفل يعاني حروقا من الدرجة الثانية والسبب صابون الملابس!

الطفل وهو يعالج من الحروق
الطفل
الحروق التي بدت على ذراعيه

نقل طفل إلى المستشفى بعد اصابته بحروق كيماوية جراء التصاق قرص الغسيل المنحل جزئيًّا في الجزء العلوي من ملابسه أثناء الغسيل.

وبحسب موقع «ميرور» أخذ الطفل «سام كلوسكر»، البالغ من العمر سنتين، من دانفيرملين، فايف، يصرخ بعد أن ارتدى الجزء العلوي من ملابسه خلال يوم خروجه مع جدته، وعندما حققت أمه «شايان مانسون» البالغة من العمر 27 عامًا، اكتشفت حروقًا حمراء كبيرة تغطي مساحة كبيرة من الجلد تحت ذراعيه، وقد رجحت «شايان» أن قرص المنظف كان عالقًا في ملابس ابنها، واستغرق الأمر طريقه ليتسلل عبر سترته، ثم إلى جلده مباشرة، حينها قامت «شايان» بلف «سام» في بطانية، ونقلته مباشرة إلى قسم الحروق بمستشفى الملكة مارجريت في دانفيرملاين.

5365926-1989134606.jpg

وتم وضع الطفل على الفور من قبل المسعفين في الحمام لمحاولة غسل أكبر قدر ممكن من المادة الكيميائية، ثم نُقل إلى مستشفى فيكتوريا في كيركالدي، حيث أظهرت اختبارات أخرى أن مادة كيميائية متبقية من قرص الغسيل لا تزال على جلده، وكان قد تحمل 15 دقيقة أخرى في الحمام لإزالة المواد الكيميائية العالقة عليه، ورغم ذلك لم يختفِ الأمر بعد، فكان عليهم الاستمرار في صب محلول ملحي لتنظيف جلده من أي رواسب ربما تكون عليه. وقد صُدمت الأم عندما عرفت سبب الطفح الجلدي، وتحذر الآن الآخرين من استخدام أقراص الغسيل.

وخرج «سام» من المستشفى في اليوم التالي، ومن المقرر أن يعود مجددًا بعد ثلاثة أيام، حيث سيقرر الأطباء المدى الكامل للضرر، وما إذا كان بحاجة إلى مزيد من العلاج أو لا.

وقال متحدث باسم مصنعي أقراص الغسيل: «أولاً وقبل كل شيء، أنا آسف جدًّا لسماع هذا الحادث! وأتمنى للطفل الشفاء العاجل، يتم استخدام كبسولات سائل الغسيل بأمان في ملايين المنازل يوميًّا؛ فمنتجنا آمن للاستخدام المقصود حيث يجد المستهلكون، وبخاصة كبار السن والمعاقون، فائدة كبيرة في هذا النموذج من المنتجات لجعل حياتهم أسهل.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X