أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الأمم المتحدة: ميسي يتقاضى ضعف راتب 1700 لاعبة كرة قدم

الأمم المتحدة تقول إن ميسي يتقاضى ضعف رواتب 1700 لاعبة كرة قدم
ميسي مثال حي على التمييز بين الجنسين في عالم الرياضة

التمييز بين الجنسين في الأجور لا يقتصر على الأسواق العالمية التجارية، والأوساط الاقتصادية والصناعية والفنية، بل هو أيضاً موجود في الرياضة، بعد عقود على انتهاء العبودية وتحرر المرأة، وحصولها على بعض حقوقها، مازالت تتعرض لتمييز جندري في الوظائف والمناصب والأجور بينها وبين الرجل.

اعتبرت منظمة «الأمم المتحدة» في منشور لها يوم الاثنين، النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مثالاً حياً للتمييز بين الجنسين في عالم كرة القدم، حيث يقدر راتبه السنوي بضعف راتب 1700 لاعبة.

ويتقاضى نجم فريق برشلونة الإسباني ليونيل ميسي إجمالي رواتب ومكافآت تقدر بـ 84 مليون دولار سنوياً، بينما يبلغ الراتب الإجمالي لـ 1693 لاعبة كرة قدم نسائية نحو42. 6 مليون دولار فقط، حسب موقع «سبورت 24».

وكانت منظمة المرأة التابعة للأمم المتحدة، دعت في وقت سابق، إلى المساواة في الأجور والرواتب في الألعاب الرياضية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X