أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

المرض حرمها من تأدية حقوقها الزوجية فقتلها زوجها

سيارة إسعاف
يقتل زوجته
زوجان

ظلت تعاني من المرض لمدة 3 أشهر متواصلة، وأرجع الأطباء أن أسباب المرض هو تعرضها لهبوط بشكل مستمر وارتفاع في درجات الحرارة، وأن ظروف مرضها تلك تسببت في حرمان الزوج من حقوقه الشرعية وحدوث مشاجرة بين الزوجة وزوجها؛ حيث اعتبرها الأخير أنها تتمارض وانتهى الخلاف بقتلها داخل منزل الزوجية في محافظة الشرقية.

وقررت النيابة حبس المتهم على ذمة التحقيقات بعدما اعترف بجريمته وأقر أنها حدثت عن طريق المصادفة خلال شجار عادي ولم تكن بدافع الانتقام من الزوجة وأنه لم يخطط لتلك الجريمة، وحاول الزوج من خلال تلك الاعترافات في تحقيقات النيابة أن يتم تكييف القضية قانونًا بأنها قتلت خلال مشاجرة لتكون مدة العقوبة أقل من تهمة القتل العمد التي نسبتها إليه النيابة العامة بعدما انتهى المتهم من اعترافه.

وانتدبت النيابة الطب الشرعي لتشريح جثة المجني عليه لبيان أسباب الوفاة بعد أن تلقى إخطاراً من اللواء محمد شرباش، مدير المباحث الجنائية بلاغاً يفيد بورود من مستشفى بلقاس بوصول «غادة. م» 35 عاماً - ربة منزل»، مصابة بكدمات متفرقة في أنحاء الجسم مع هبوط حاد بالدورة الدموية ونزيف بالمخ.

وانتقل ضباط المباحث لمكان البلاغ وبسؤال شقيقها عبد المطلب 33 عاماً اتهم زوجها ويدعى «محمد 43 عاماً» عامل بأنه قام بضربها بعنف وقام بمنعها من أخذ الدواء بسبب مرضها المستمر، وعندما عارضته ووجدها تأخذ حقنة انهال عليها ضرباً، وتدخل الجيران فوجدوها ملقاة على الأرض والدماء تسيل منها فقاموا بالاتصال بشقيقها في محاولة لإنقاذها، ولكنها قد فارقت الحياة متأثرة بجراجها.
وبسؤال الزوج أنكر فى البداية وبمواجهته مع جيرانه انهار واعترف بجريمته وأنها كانت مريضة، فاستاء من مرضها الدائم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X