أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شاهد: لويس سواريز يطالب بأغرب ركلة جزاء في تاريخ كرة القدم

سواريز خلال مطالبته بركلة جزاء
نجم الأراغويه لويس سواريز
لقطة سواريز الطريفة
السفاح لوزيتو
سواريز من مباراة منتخب بلاده مع التشيلي
سواريز مع برشلونة

صنع نجم منتخب الأراغويه «لويس سواريز»، الحدث خلال المبارة التي جمعت منتخب بلاده مع منتخب التشيلي، ضمن مواجهات الدور الأول من بطولة «كوبا أمريكا» الجارية حالياً بكل من البرازيل وتشيلي، وذلك بعد أن طالب بأغرب «ضربة جزاء» في تاريخ الساحرة المستديرة على الإطلاق، والتي أثارت موجة واسعة من الضحك والسخرية لمدى غرابتها.

وتداولت العديد من وسائل الإعلام المختصة بالشأن الرياضي العالمية، ما قام به مهاجم برشلونة عندما حاول مراوغة «غابرييل أرياس» حارس منتخب التشيلي، وقام بتسديد الكرة بشكل خادع، إلا أن «أرياس» تمكن من التصدي لها وتحويلها إلى ضربة ركنية لصالح الأراغويه. ليمنع «لويس سواريز» من تسجيل هدف ثانٍ لمنتخب بلاده.

وأشارت وسائل الإعلام، أن السفاح «لوزيتو»، كان على ما يبدو غير مدرك أن من لمس الكرة بيديه هو «حارس المرمي»، وليس لاعباً آخر، وبدأ يطالب الحكم بـ«ضربة جزاء» من خلال الإشارة إلى يديه بمعنى أن «الحارس لمس الكرة»، وأن هنالك لمسة يد داخل منطقة الجزاء. وبعد لحظات مما فعله، أدرك أن الحارس من لمسها، وأنه وضع نفسه بموقف محرج لمطالبته بركلة جزاء كهذه، وتوقف عن الاحتجاج، وتحسر على إهداره للفرصة الضائعة.


ومن المعروف أن «لويس سواريز»، يشتهر بالكثير من المواقف الغريبة –والعنيفة أحياناً كثيرة- داخل المستطيل الأخضر خلال المواجهات التي يخوضها مع ناديه برشلونة الإسباني، أو منتخب الأراغويه. وأنه من اللاعبين المشاكسين للغاية فوق أرضية الملعب، على الرغم من مهارته الكبيرة بإسكان الكرة في شباك الخصوم.

ومن الجدير بالذكر، أن منتخب الأراغويه كان قد ضمن خلال فوزه على التشيلي بطل النسخة الماضية من «كوبا أميركا»، التأهل إلى دور الثمانية ومواجهة منتخب البيرو. وذلك بعد أن تمكن «أدينسون كافاني»، نجم المنتخب ومهاجم فريق «باريس سان جرمان» الفرنسي، من تسجيل هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة الـ82 من عمر اللقاء.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X