اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

شاحن "جوال" يقتل تايلاندياً

اكتشف شقيق الضحية جثته لاأنه لم يحضر إلى العشاء كالمعتاد
بحسب تقديرات الشرطة لم تتعرض الضحية إلى أي عنف مما يرجح موته بصدمة كهربائية حيث وجدوه يحمل هاتفه النقال في يده موصولاً بالشحن
3 صور

نسمع في كل فترة عن حوادث موت بسبب الهواتف النقالة على الرغم من التحذيرات المتكررة بعدم استعمال الهاتف أثناء الشحن، والاعتماد على شواحن وبطاريات أصلية غير مقلَّدة.


ومؤخراً، توفي رجل تايلاندي أثناء نومه نتيجة صدمة كهربائية بسبب شحنه هاتفه الجوال وهو يستلقي في فراشه.


ووقع الحادث في محافظة تشونبوري التايلاندية، حينما اكتشف فيرايوت، الشقيق الأكبر للضحية، جثة أرونا يوتيوي "21 عاماً"، وكان أرونا يحمل في يديه هاتفه الذكي موصولاً بسلك الشحن، ويضع في أذنيه سماعات الصوت، وقد طالت الحروق يديه، ووجهه، كما تدفق الدم من أسفل جسمه، في 14 يوليو الجاري، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي ميل".


وقال شقيق الضحية: إنه قرر زيارة شقيقه، لأنه لم يحضر وجبة العشاء اليومية مع العائلة، وحينما دخل شقته من النافذة، لأن باب كان موصداً من الداخل، صُدم بمشهد أخيه متوفى بهذه الطريقة.


وعند فحص رجال الشرطة جثة يوتيوي لم يعثروا على أي دليل يشير إلى موته نتيجة تعرضه إلى الضرب، أو العنف، وأكدت تقديراتهم وفاة الرجل قبل ست ساعات من اكتشاف الجثة التي تم إرسالها إلى التشريح.