أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

علماء يأكدون: أعقاب السجائر خطر على البيئة

التدخين يقضي على حياة أكثر من 6 مليون فرد سنوياً على الأقل

لعل الإعلانات الصحية والبيئية عن أضرار التدخين أصبحت من أكثر الإعلانات المنتشرة حول العالم، لما له من تأثيرات ضارة سواءً على البيئة أو على الصحة، ووفقاً لإحصائيات منظمة الصحة العالمية، فإن التدخين يقضي على حياة أكثر من 6 مليون فرد سنوياً على الأقل.

وكشف علماء جامعة روسكين البريطانية، أن أعقاب السجائر تلحق أضراراً كبيرة بالبيئة. لأنه عند رميها في التربة أو الأعشاب تتسبب ببطء نمو النباتات، وذلك نقلاً عن موقع «سكاي نيوز».

وبحسب موقع Science Alert أخذ الباحثون عينات من النباتات في مدينة كمبريدج بما فيها من الساحات العامة التي وجدوا في متر مربع أعقاب سجائر عددها أكثر من 100عقب. ووفقاً لنتائج هذه الدراسة، تخفض أعقاب السجائر نمو الأعشاب بنسبة 10% ونمو نبات النفل المستخدم كعلف بنسبة 27 %. كما تقلص طول بتيلة النباتات التي تنمو بنسبة 13 و28%.

ويشير الخبراء إلى أن عدد أعقاب السجائر المرمية زهاء 4.5 تريليون. هذا الرقم تقريبي ويستند إلى عدد السجائر المنتجة في السنة 5.6 تريليون سيجارة، معظمها لا تخضع لعمليات تدوير كاملة. ويشكل الفلتر أخطر جزء من عقب السيجارة من ناحية تلويث البيئة، لأنه يحتوي على خلات السيليلوز التي تستخدم في صناعة اللدائن، وتتحلل خلال فترة لا تقل عن 10 سنوات.
استناداً إلى هذا يقترح الخبراء الامتناع عن إنتاج سجائر بالفلتر، علاوة على أنها لا تخفض ضرر السجائر على الصحة، وليست سوى بدعة تسويقية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X