فن ومشاهير /أخبار المشاهير

محكمة دبي تقضي بسجن مريم حسين والإبعاد عن الإمارات

مريم حسين
مريم حسين الى السجن
ابعاد مريم حسين عن الإماارات

بعد أشهر من الخلافات والاتهامات المتبادلة وضع القضاء الإماراتي حداً لخلافات الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي -شقيق الفنان حسين الجسمي- والفنانة المغربية مريم حسين، حيث قضت محكمة جنح دبي، أمس الخميس، بسجن الفنانة المغربية 3 أشهر والإبعاد عن دولة الإمارات العربية المتحدة.

وصدر الحكم ضد مريم حسين، عن تهمة هتك العرض مع مغني راب، أثناء احتفالات رأس السنة الميلادية.

وأعلنت المحامية الإماراتية، حوراء موسى، عبر حسابها الرسمي على موقع "تويتر"، أن محكمة جنح دبي أصدرت حكماً ببراءة موكلها، الإعلامي صالح الجسمي، مع معاقبة مريم حسين بالحبس 3 أشهر والإبعاد عن الدولة بتهمة هتك العرض بالرضا مع مغني راب أثناء احتفالات رأس السنة الميلادية.

من ناحيته، علق الإعلامي صالح الجسمي، على تغريدة محاميته عبر حسابه على "تويتر": أشكرك دكتورة حوراء وأشكر الأستاذ ياسر النقبي، شكرا مكتب التميز للمحاماة، فقد أبدعتم ووقفتم مع الحق، قضاؤنا عادل وله كل الاحترام والتقدير.

بدوره أكد خليفة المفتول، محامي مريم حسين، عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، أن حكم إبعادها عن الإمارات "ابتدائي وأولي وليس نهائيا وسوف يتم الاستئناف عليه والعمل على براءة الموكلة من الاتهام المنسوب إليها".

وكانت الأزمة قد اشتعلت العام الماضي بين مريم حسين والإعلامي صالح الجسمي، عندما أعلن أنّه يريد مقاضاتها على خلفية انتشار فيديو مصوّر نُسب إليها ووصف بالإباحي، وعلق عليه "مريم حسين لا تكفّ عن المغامرات ودائماً تحاول أن تصنع لنفسها النجاح، لكن بطريقة خارجة عن اللياقة".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X