صحة ورشاقة /الصحة العامة

الحج: إرشادات يجب على جميع الحجاج قراءتها

إرشادات يجب على جميع الحجاج قراءتها
لضمان رحلة حج آمنة تقيدوا بإرشادات وزارة الصحة

يواجه الحجاج عددًا من المشاكل أثناء أداء الشعائر، لذلك قد يكون عليهم التقيّد ببعض الإرشادات العامة لضمان رحلة حج آمنة خالية من المشاكل الصحية، يحافظون فيها على سلامتهم وعلى قوانين المكان وقدسيته، وراحة الآخرين، يقدمها لكم "سيدتي. نت" في الآتي وبحسب موقع وزارة الصحة:



ضربات الشمس

ينبغي على الحجاج استخدام المظلة للوقاية من ضربات الشمس
ينبغي على الحجاج استخدام المظلة للوقاية من ضربات الشمس

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


تتمثل أعراضها في الإغماء والتشنجات نتيجة ارتفاع درجة حرارة الجسم، ويكون علاجها بالمحافظة على تنفُّس المصاب؛ لأنه يكون عادة فاقدًا للوعي، مع عدم إعطائه أيّ سوائل عن طريق الفم، لمنع وصولها إلى الرئتين، وينبغي نقله إلى أقرب مركز لعلاج ضربات الشمس.
ولتجنّب الإجهاد الحراري وضربات الشمس، ينبغي استخدام المظلة الشمسية (يفضل المظلات ذات الألوان الفاتحة مثل الأبيض) وتجنّب التعرّض المباشر للشمس ما أمكن ذلك، مع الإكثار من تناول السوائل، وأخذ قسط كافٍ من الراحة.

 


التسمم الغذائي


تكثر الأمراض المعدية المرتبطة بالطعام في موسم الحج، كالإسهال، والقيء، والمشاكل المعوية، بسبب تجاهل الإجراءات الوقائية الأساسية، ومنها:
• الحرص الشديد على النظافة، وعلى غسل اليدين بالماء والصابون، قبل إعداد الطعام وبعده وبعد قضاء الحاجة.
• غسل الفواكه والخضروات جيدًا قبل تناولها.
• عدم ترك الطعام مكشوفًا في الهواء الطلق، لكي لا يبقى عرضة للتلوث والذباب والحشرات والحيوانات.
• التأكد من تاريخ الصلاحية عند شراء الأطعمة والمشروبات المعلَّبة والمحفوظة.
• تجنّب تخزين الطعام المطهو في الباصات وعند التنقل في المشاعر.
أما علاج التسمم الغذائي فيكون بالإكثار من شرب السوائل والعصائر، وإستخدام محلول معالجة الجفاف بإذابته في ماء معقم وشربه.

 


الحروق الجلدية الشمسية


تحدث نتيجة تعرُّض الجلد لأشعة الشمس المباشرة ولفترة طويلة، فيبدأ الجلد بالاحمرار، يلي ذلك ظهور فقاقيع مائية يصاحبها ألم شديد. وعلاجها يكون بنقل المصاب إلى مكان مظلّل، مع استخدام الكمادات الباردة، وتطبيق مرهم للحروق وتغطيتها بشاش طبي معقم جاف.

 


الاحتياطات عند الحلاقة

يجب استخدام أمواس الحلاقة مرة واحدة
يجب استخدام أمواس الحلاقة مرة واحدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


من أخطر ما يمكن عمله من قبل الحجاج، هو استخدام أمواس وشفرات حلاقة استخدمها أشخاص آخرون، الأمر الذي يعرّضهم للإصابة بالأمراض المعدية التي تنتقل عن طريق الدم. لذلك يُنصح بما يلي:
-إختيار الحلاق المصرّح به والابتعاد عن حلاقي الطرقات والأرصفة.
-استخدام الأمواس التي تُستخدم لمرة واحدة فقط، مع تجنّب مشاركة الآخرين نهائيًّا في الأدوات الأخرى، كأدوات إزالة بقايا الشعر أو قطع الإسفنج وغيرها.
-استخدام أمواس حلاقة خاصة هي الطريقة المثلى للحماية من أيّ عدوى.

 


حفظ الأدوية


يجب على الحاج معرفة كيفية حفظ الأدوية خاصة في الجو الحار الذي تتم فيه تأدية المشاعر، وخصوصًا بعض الأدوية مثل الأنسولين، على أن يتم الحفظ في ثلاجات أو حافظات خاصة.
الافتراش
ينبغي البعد عن ظاهرة الافتراش لأنها غير صحية وضارّة، وتساهم في نشر الأوبئة والأمراض المعدية، كما تعرّض المفترشين للإجهاد والإرهاق وضربات الشمس، وربما تؤثر في سهولة تحرك سيارات الإسعاف والدفاع المدني وتعيق حركة السير.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X