أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

الأمير الصغير يظهر في عمارة قديمة بسويسرا

رسوم رواية الأمير الصغير التي تم شراؤها بمزاد في سويسرا قبل 30 عاماً
لا يزال يباع مليون نسخة سنوياً من رواية الأمير الصغير حول العالم

معظم أجيال الأمس واليوم، قرأت الرواية القصيرة «الأمير الصغير» الرائعة، للكاتب الفرنسي أنطوان دو سانت إكزوبيري، التي اختيرت ضمن تصويت جماهيري كأفضل كتب القرن العشرين في فرنسا في صحيفة «لوموند» الفرنسية العريقة.
وبيعت رواية «الأمير الصغير» على مستوى العالم بأكثر من مليون نسخة سنوياً، وترجمت إلى أكثر من 230 لغة عالمية، وتدور أحداث الرواية حول شاب رسام وأمير صغير قادم من كوكب آخر، وتحمل الرواية الكثير من القيم والفلسفة.


العثور على رسوم رواية «الأمير الصغير» في عمارة قديمة بسويسرا

العثور على رسومات الأمير الصغير في عمارة في سويسرا


عثر على رسوم تحضيرية لقصّة «الأمير الصغير»، أنجزها الكاتب الفرنسي أنطوان دو سانت إكزوبيري، في عمارة قديمة في شمال سويسرا، حيث خزّنها قطب عقارات، وسط عشرات الآلاف من القطع الفنية.
وهذه الرسوم التي تمّ شراؤها قبل أكثر من 30 عاماً خلال مزاد في سويسرا، كانت محفوظة في ملفّ من الكرتون، «وهي بحالة جيّدة جداً»، بحسب ما قالت إليزابيت غروسمان، المسؤولة عن مؤسسة الفنون والثقافة والتاريخ في فينترتور (كانتون زوريخ).

وكانت العلبة الكرتونية تحتوي على ثلاثة رسوم، مرتبطة بـ«الأمير الصغير»، واحد عن معاقر الخمر على كوكبه، وآخر عن الأفعى التي تهضم فيلاً مرفقاً بتدوينات، وآخر عن الأمير الصغير والثعلب، فضلاً عن قصيدة مرفقة برسم صغير ورسالة حبّ موجّهة إلى «كونسويلو»، زوجة دو سانت إكزوبيري.
وكان هاوي جمع القطع الفنية «برونو ستيفانيني»، الذي توفي في ديسمبر 2018، قد اشترى هذه الرسومات التحضيرية خلال مزاد في بوفيه (غربي سويسرا) سنة 1986.
وكتب دو سانت إكزوبيري «الأمير الصغير» في نيويورك خلال الحرب، وأرفقه برسومه الخاصة بالألوان المائية. ونشر الكتاب بداية سنة 1943 في نيويورك، ثم سنة 1946 في فرنسا، بعد اختفاء أثر الطيار قبالة سواحل مرسيليا في 1944.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X