أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

ختام المهرجان الأولي للطبيعة والثقافات المحلية

اختتام-فعاليات-مهرجان-الطبيعة-بمحمية-وادى-دجلة-
بعض الأعمال اليدوية في المعرض
البدو في المهرجان
أحد مصنعي الفخار
الإكسسوارات المصنعة يدوياً
بعض العرائس اليدوية
اختتمت وزارة البيئة المصرية، المهرجان الأول للطبيعة والثقافات المحلية في محمية وادي دجلة تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء.
وانطلقت فعاليات المهرجان الأول للطبيعة والثقافات المحلية، بمشاركة عدد من الشباب، والأسر المصرية، والمهتمين بالبيئة والمحميات الطبيعية، وجاءت فكرة المهرجان للترويج للسياحة البيئية وسياحة المحميات الطبيعية التي تمتزج بها خصائص الطبيعة، وتنوعها البيولوجي مع السكان في تلك المناطق، وتسليط الضوء على هذا التنوع والثراء الطبيعي والثقافي.
ضم المهرجان المنتجات والفنون والأكلات من مختلف المحميات الطبيعية بسيناء وسانت كاترين والبحر الأحمر والفيوم وسيوة وحلايب وشلاتين والنوبة، وقد حضر المهرجان خبراء العمل البيئي والجمعيات الأهلية وشباب الجامعات وممثلو الطلبة الجامعيين الأفارقة، كما تم تنظيم جلسة لمناقشة دور المجتمع المدني والقطاع الخاص في التصدي للقضايا البيئية برئاسة الدكتور حسين أباظة مستشار وزيرة البيئة للتنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X